الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / ماما أميركا
سام الغباري

ماما أميركا
الاربعاء, 29 يونيو, 2016 04:49:00 صباحاً

التقى الحوثيون اليوم بالوفد الاميركي الذي يزور الكويت ، كان هذا خبراً عادياً في ظل مجموعة أخبار كثيرة تتحدث عن نشاط لافت لهم يسبق التعزيزات الحكومية والعربية التي تتحدث عن قرب تحرير صنعاء .. لكن المعلومات التي قالها السفير الاميركي وكشفت عن خفايا مادار في الاجتماع تؤكد حالة التردي التي يعيشها ذلك الوفد الأحمق.

يقول السفير أن حمزة الحوثي اعتذر بشدة عن شعار الموت لامريكا ، وأنه كان للاستهلاك المحلي وهم مستعدون لتسليم كل قطعة سلاح كـ (عربون) صداقة لأصدقائهم الجُدد ! ، وكان ناصر باقزقوز يتدخل في بعض الأحيان لتأكيد أنهم لن يشكلوا تهديداً لأميركا قائلاً "من نحن حتى نهددكم" !

محمد عبدالسلام الذي افتتح اللقاء بالحديث عن المصالح الاميركية التي قال أنهم حريصين عليها أكثر من حرص الاميركيين أنفسهم ، كرر ترديده لعبارة "نعتذر" - يقصد بها خطابهم المعادي لأميركا - مُشدداً أن اميركا هي وحدها من بين كل دول العالم قادرة على وقف اجراءات التحالف العربي واقناعهم بالتخلي عن فكرة تحرير صنعاء واستعادة الدولة.

ولما قال السفير الاميركي في حضور مسؤولين رفيعين من الخارجية الاميركية أن الحوثيين لم يقدموا شيئا في هذه المفاوضات ومنها احترام القرار الدولي 2216 ، قال محمد عبدالسلام أنهم يجاهرون برفض القرار خشية من قواعدهم ، وأن كل ما يهمهم الان هو "التوافق" وحماية انصارهم من رد فعل شعبي غاضب في حال تراجع أداءهم الحربي ، قائلاً "من يضمن سلامتنا ونحن مستعدون لتقديم التنازلات الحقيقية والعمل مع الحكومة والرئيس هادي كقوة مدنية غير مسلحة "، واستطرد عبدالسلام "أن الحرب علمتهم الكثير وكلفتهم أكثر مما كانوا يتوقعون وأنهم تغيروا بشكل كلي عما كانوا عنه في السابق".

حمزة الحوثي قال أيضاً أن سرعة تجاوبهم في تفاهمات "الظهران" كانت دليلاً على صدق نواياهم ، لكن حليفهم (صالح) هو من يخرق هذه الهدنة ويُرسل عبر جنوده بصواريخ إلى أراضي المملكة لإفساد التفاهمات.

مسؤول الخارجية الاميركي قال في بداية اللقاء أن السعودية تمثل لهم حليفاً استراتيجياً تاريخياً وانهم لن يسمحوا للحوثيين بإقلاق أمن المملكة ، ولن يسمحوا ايضاً ببقاء الوضع في اليمن على هذا النحو الانقلابي ، وأن عليهم تكثيف خطواتهم من أجل اتخاذ قرارات تنهي ما بدأوه ، وكان رد محمد عبدالسلام أنهم مستعدين لتسليم "رقابهم" للأميركيين مقابل اقناع التحالف العربي بالتخلي عن دخول صنعاء واستعادة الدولة بالقوة ، وأنهم مستعدين لتغيير شعارهم إلى عاشت امريكا ، وهو الأمر الذي جعل السفير الاميركي والوفد الديبلوماسي يقهقهون ضاحكين، غير أن السفير تحدث عن ضرورة تقديم الحوثيين لتنازلات واقعية على الأرض ، وهو ما جعل محمد عبدالسلام وحمزة بسباس "الحوثي" يطلبون مهلة للتشاور مع قيادتهم في صعدة .

كان اللقاء ودوداً للغاية ، وقد خرج الحوثيون مبتسمين ، وكان حميد عاصم يتقافز كطفل ويقول لمحمد عبدالسلام أنه "خدع" الاميركيين ، وأنه ذكي وداهية ، إلا أن الأخير لم يعره أي اهتمام .



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
931

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
 آخر أخبار يمن برس
بعد عامين من عاصفة الحزم ..هادي يكشف المستور ويتحدث عن مفآجئات للمرة الأولى (حوار)
وزير الخارجية: عاصفة الحزم جهد عربي خالص لاستعادة الدولة من الميليشيات الانقلابية
الصماد يهاجم ولد الشيخ من على منصّة السبعين ويدعو لاستمرار الحرب (صورة)
الجيش ينزع 30 لغما بحريا في ميدي ..واقتراب ساعة الصفر لتحرير الحديدة
عسيري يُحرج الأمم المتحدة ويواصل هجومه عليها ..فماذا قال؟
مقاتلات التحالف تحلق بشكل منخفض في أجواء العاصمة تزامنا مع مهرجان الانقلابيين في السبعين
 
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©