الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / من أسقط الإجماع اليمني
أحمد الشلفي

من أسقط الإجماع اليمني
الخميس, 05 يناير, 2017 12:28:00 مساءً

هو صراع على السلطة من طرف واحد شئتم أم أبيتم .
التجاهل ليس حلا فالدماء التي سكبت على الأرض اليمنية لم ترق هكذا دون سبب ..
هذاتقليل من شأن وتضحيات الذين خرجوا في الثورة السلمية ثم تقليل من شأن المقاومين الذين خرجوا يدافعون عن مبادئ الثورة السلمية والانتقال الذي أنتج وثيقة يمنية أجمعت عليها جميع المكونات اليمنية .
لم يكن أحد يمزح أيها السادة الكرام ؟!
الإسفلت الذي سكبت عليه دماء المنادين بالدولة اليمنية الحديثة لازال ساخنا .. والثوار والشهود الذين حضروا الملاحم اليمنية لازالوا بينكم ويواصلون مسيرتهم.
لماذا تديرون ظهوركم للسؤال الكبير ؟
من أسقط الإجماع اليمني؟
لماذا أسقطه؟
من سيستفيد من إسقاط رؤية تكفل يمنا يحفظ الهوية الوطنية الجامعة ويوزع الثروة والسلطة على جميع اليمنيين بالتساوي؟
كان صديق بالأمس يناقشني ويقول أنت تريد أن تضع العربة قبل الحصان بمعنى أن هذا ليس وقته الآن .
في النضالات لا يوجد عربة ولاحصان وفي الأسئلة الوطنية الكبيرةيعد الإعتراف بالمآزق التاريخية حلا وليس معضلة.
المعضلة كانت في الاستبداد والتسلط الذي عبر القرون تحت أغطية سياسية وقبلية ودينية والحل كان في تلك الثورة الشعبية التي أطاحت بالتسلط بجميع أشكاله فقرر أن يدافع عن نفسه وهو يحاول التخندق مرة أخرى .
تلك ( قضيتنا) نحن اليمنييون أقول اليمنييون .
لا أستثني منهم أحدا.
دعكم من المحاباة ليقال لكم كم انتم طيبون وعادلون!!!

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
680

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
 آخر أخبار يمن برس
الملحقية الاعلامية بسفارة اليمن في لبنان تنفي الإدلاء بأي تصريح.. والسفير يروي تفاصيل حادثة مداهمة سكن طلاب يمنيين في بيروت
اليمنيون المستفيدون من حملة «وطن بلا مخالف» يغادرون الاراضي السعودية
مسلحون حوثيون يختطفون 13 مواطناً في «شهارة» على خلفية اشتباكات سقط فيها 12 قتيل وجريح
خمسة قتلى ومصابين بنزاع أهلي في عزلة «قدس» جنوب تعز
صدور توجيهات رسمية عسكرية بنقلة الوحدات العسكرية والمعسكرات إلى خارج عدن (تفاصيل العمليات)
سلاح الجو الإسرائيلي يشن عدة غارات على أهداف في قطاع غزة
 
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©