تابعنا :
Yemen Press يمن برس
Yemen Press يمن برس
يمن برس
الأحد 2014/07/13 الساعة 04:30 PM
 الصفحة الرئيسية / يمنيون في المهجر / من متطوع في جامعة صنعاء إلى عميد جامعة أمريكية
من متطوع في جامعة صنعاء إلى عميد جامعة أمريكية
السبت, 16 يونيو, 2012 10:48:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
من متطوع في جامعة صنعاء إلى عميد جامعة أمريكية

*يمن برس - متابعات - الثورة
في العام 1990م كانت إحدى الطائرات تعيده إلى وطنه وفي رأسه حلم قديم أصبح يراه أقرب أن يلقي محاضرات على طلاب كلية الطب بصورة يومية وأن يشعر بتطورهم في تلقي المعلومات الجديدة.

عاد ناصر زاوية وهو يتذكر كل تفاصيل الحياة في بلاد غادرها منذ سنوات طوال قضاها في الولايات المتحدة الأمريكية متنقلاً بين الجامعات التي نال منها درجة الدكتوراه في علم جينات المخ ولم يبق كثيراً في إجازة فأخذ أوراقه متجهاً صوب جامعة صنعاء باعتبارها الأهم من حيث عدد الطلاب وتخصصاتهم وكان متحمساً وهو ينظر إلى كلية الطب في مبناها الحديث لكن الحماس بدأ يخفت تدريجياً فالمنهج المتبع تدريسه لم يعد محل اهتمام الجامعات العالمية وأصبح قديماً والطلاب يريدون تعلماً لكنهم لا يحصلون عليه مكتملاً هيئة التدريس لا تضم كثيراً من التخصصات الحديثة – ومع ذلك أراد ناصر زاوية تجاهل المخاطر التي تواجه الطب في وطنه الأم حتى هو عجزت الجامعة عن استيعابه في هيئة التدريس وسمح له فقط أن يكون متطوعاً في كلية الطب على أن تأتي درجة وظيفية لا أحد يعرف متى تحين ولا إلى أين تتجه، وبالفعل مر عام ونصف العام والدكتور ناصر زاوية واقع تحت الانتظار.

بدأت أشعر أنني بحاجة إلى معلومات جديدة لأن ما عندي أصبح أقل أهمية.

ذات صباح استيقظ طلاب كلية الطب على خبر رحيل أستاذهم الذي يحضر دوماً إلى القاعة أولاً ولا يغلق الباب بل يتركه مفتوحاً أمام من يريد الدخول أو حتى الخروج ولم يكن أحد يختار الخروج من واحدة من أهم المحاضرات في علم الجينات.

تم الترحيب بزاوية في الولايات المتحدة ليس كما جاء أول مرة طالباً بل أستاذاً في جامعة رود إيلاند الحكومية واعتبر منذ اليوم الأول ضمن هيئة التدريس وخصص له مختبر في الجامعة لإدارة أبحاثه الجديدة التي تم نشرها في أشهر مجلة علمية محكمة (since) وكان لذلك أثر كبير في حياته, بلاده عجزت عن توفير درجة يعيش منها والولايات المتحدة الأمريكية تفتح له كل يوم مفاجأة وحلماً ومع كل هذا لم ينس موطنه الأول أسس مع نخبة من علماء اليمن في أمريكا جمعية تختص بدعم التعليم في أوساط الجالية اليمنية وطاف معظم الولايات لحثهم على التعليم كي يصبحوا جزءاً من المجتمع المضيف واستجاب لصوته المئات ممن التحقوا بالتعليم الجامعي وتركوا مهنة البيع في السوق.

يشعرني ذلك براحة لا توصف أن يصبح أبناء بلدي خريجي أعرق الجامعات العالمية.

ويضيف أحس بالفخر كلما حصل أحدهم على درجة علمية مثلاً منذ أيام حاز شاكر الأشول وهو واحد من أهم شباب اليمن الناشطين في الولايات المتحدة على درجة الدكتوراه وأضاف إلينا نموذجاً جيداً لليمن المغترب المحب للتعليم وهو إلى جانب أخيه الدكتور هلال الاشول يشكلان صورة جميلة لليمن تخبر العالم أن هذه البلاد تنتج شباباً جيدين يحلمون ويسعون لتحقيق أحلامهم وسط الزحام الأمريكي.

لم تقدر المسافات الطويلة أن تفصله عن وطنه وعاد منذ سنوات مرفقاً بمئات العناوين الحديثة ليزود بها كلية طب جامعة صنعاء والجامعات اليمنية الأخرى وتعد من أهم المراجع خلال السنوات الأخيرة وهناك ظل زاوية يتقدم حتى تم تعيينه منذ عامين عميداً للدراسات العليا في جامعة رود ايلاند وأحد راسمي سياسة التعليم في الجامعة يقول: (هذه التجربة جعلتني أعرف أكثر عن الطريقة الإدارية التي تتبعها الجامعات الأمريكية وهي طريقة جديرة بالاهتمام لأي بلد يريد أن يتطور علمياً).

وقبل أيام كان الدكتور ناصر زاوية والدكتور هلال الأشول يشكلان فريقاً للمساهمة في الإعداد لخطة تطوير التعليم العالي في جامعة جازان السعودية وانتهزها زاوية فرصة لزيارة بلده وقدم في لقاء سريع مع وزير التعليم العالي رؤيته لتطوير التعاون مع الجامعة التي يعمل فيها وتسهيل التحاق اليمنيين للدراسة هناك.

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك




شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
5301
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
14  تعليق



14
نعم الرجااااااال
Wednesday, 15 August, 2012 09:40:46 AM
الهلالي
نعم الرجااااااال

ياشباب اليمن ليس بلد للمواهب مثل الدكتور ناصر الرجل الناجح والمثابر بل بلد للصوص وقطاع الطرق والدكتور ناصر لم ينسى وطنه برغم أنه هذا الوطن لم يعطيه مايستحقه ودول العالم كلها وأولها أمريكا تبحث عن الكوادر ولا تنهض الدول ولا الشعوب الا بالتعليم
الله يوفق الدكتور ناصر وكل أبناء اليمن في المهجر ويصلح بلادنا..........اللهم آمين.


13
لأنه ليس لصا فلامكان له في اليمن
Sunday, 17 June, 2012 03:20:21 PM
محمد العولقي
لأنه ليس لصا فلامكان له في اليمن

لو كان لصا لفتحت له كل الابواب و سيكون له متكئا بالقصر الجمهوري


12
المجتمع بكله يتحمل
Sunday, 17 June, 2012 01:20:23 PM
علي مجلي
المجتمع بكله يتحمل

المجتمع بكله وليس النظام السابق فقط يتحمل الفشل في كل مجالات الحياه


11
اليمن تحييكم
Sunday, 17 June, 2012 10:32:51 AM
محمد
اليمن تحييكم

تحية إجلال وتقدير لكل علمائنا في المهجر..
واليمنيون على ثقة بأنهم سيعودون غلى بلدهم حين تقدر العلم ولاعلماء وتسعى بحق إلى النهضة العلمية، وإن غدا لناظره لقريب


10
نظام متخلف
Sunday, 17 June, 2012 10:16:19 AM
يمن جديد
نظام متخلف

النظام المتخلف كان يقرب الغجر والصوص والجهل والمتخلفين والكوادر العلمية خارج الوطن بسبب فساد النظام الذي دمر اليمن


9
لقد عمل عفاش على تدمير التعليم والوطن
Sunday, 17 June, 2012 08:50:38 AM
ديك الجن اليمني
لقد عمل عفاش على تدمير التعليم والوطن

ولن نستطيع ان نحسب قيمة الزمن حيث لقد تأخرت اليمن 33 سنة وتقاس هذه السنوات بمقدار ما بلغه العالم خلالها من تقدم ورقي ورفاهية للشعوب ولن نستطيع ان نحسب قيمة اراقة ماء الوجه لليمنيين اينما حلوا وحيثما رحلوا فكيف سنحسب قيمة السمعة التي عمل عفاش على نشرها في العالم اجمع ان اليمنيين ارهابيين همج لا يصلحوا للمدنية وبكم سنقدر قيمة ما سندفعه خلال السنوات القادمة للاثارار السلبية لفترة حكم عفاش وكم نحتاج من الوقت لتغيير ثقافة المجتمع من ثقافة تمجد السارق المرتشي الذي معه فلوس وتحتقر العالم لمجرد ان المرتشي عنده فلوس والعالم طفران كم قيمة القيم الاصيلة التي عمل عفاش على طمسها خلال 33 سنه واستبدلها بقيم الهمجية والاعلاء من شأنها حت غدت اصل والقيم النبيلة اصبحت استثناء يا اخواني لوا اردت لألفت في ذلك كتب فالخسارة كبيرة كبيرة كبيرة جدا لا تحسب بالمال هذه سنوات من عمر الوطن بما فيه وبمن فيه


8
لقد علم عفاش على تدمير التعليم
Sunday, 17 June, 2012 08:42:34 AM
ديك الجن اليمني
لقد علم عفاش على تدمير التعليم

يا اخواني عفاش عمل خلال 33 سنة على تدمير التعليم تدرون لماذ حتى لا يكون احد افضل منه عبر عن ذلك يوما حينما اقترح عليه احد مستشارية اسماء دكاترة في جامعة صنعاء ليكونوا وزراء فقال اريد دكتور من تحت الجزمة ولا اريد دكتور يتعالى علي هذا النص كما قاله عفاش يا اخواني لن ندرك حجم الخسارة التي دفعتها اليمن الا حينما نعمل جرده لحجم الخسائر وصدقوني لن تقدر هذه الخسارة بثمن تدرون لماذا لاننا لا نستطيع ان نحسب الخسارة في الصحة وعدد الاموات الذين لم يجدو قيمة العلاج ولن نستطيع ان نحسب عدد الطلاب الذي تركوا التعليم لعدم مقدرتهم المالية وما الماكاسب التي كانت ستجنيا اليمن لن نستطيع ان نحسب قيمة الدماء الت سفك في اليمن ثأرات وحوادث سيارات لسوء تنفيذ الطرق واموات ماتوا قهرا لعدم مقدرتهم على اطعام من يعولون ولن نستطيع ان نحسب قيمة الدماء التي سفكت على حروب لا ناقة للشعب فيها ولا جمل ولن نستطيع ان نحسب


7
جميل أن نرى
Sunday, 17 June, 2012 07:56:26 AM
عمراني
جميل أن نرى

جميل أن نرى الجهلاء يحتفون بالعلماء في يمن ساد في الجهل والجهلاء وصارت الغلبة فيه للجهلاء وأتباعهم من القطعان.


6
هكذا بلدنا
Sunday, 17 June, 2012 12:54:54 AM
ناصر اليافعي
هكذا بلدنا

كل بلدان العالم تبحث عن الكادر والمواهب لكي ينهض بمستواها الا بلدنا تطرد اي كادر لكي تعيش بضلامها


5
تستحق التقدير والاحترام
Sunday, 17 June, 2012 12:50:06 AM
اكرم الثلايا
تستحق التقدير والاحترام

السلام عليك دكتور ناصر ونجاح باهر تستحق التقدير والاحترام من العالم الانساني وان لم تحصل عليه من بلدك وانا اعرف مراراة ذلك في النفس فقد حصلت عليه في علم أساسه قومك للعالم الانساني اجمع فلا تجزع ومن نجاح الى نجاح اعظم ...
الصحافي / أكرم الثلايا


4
حيا بعمي ناصر
Sunday, 17 June, 2012 12:25:42 AM
البيضاني
حيا بعمي ناصر

والله انس اشعر بفخر واعتزاز بعمي ناصر .. والله يوفقه وين ماكان
وإن شاء الله يرجع لنا قريبا


3
هكذا بلادنا طارده لكوادرها
Sunday, 17 June, 2012 12:18:14 AM
احمد اصبحى
هكذا بلادنا طارده لكوادرها

اولا تحية فخر واعتزاز للدكتور زاويه ونؤكد لك بأن اليمن ليست سيئه ولكن من يقومون على مؤسستنا هم السيئين لانهم لايدكون اهمية عقليه علميه قظت السنين فىالتحصيل العلمى من اجل انتشال مجتمعنامما هوفيه وفى الاخير يأتى شخص لايفقه شى على راس اكبر جامعه فى اليمن يتعامل معها بجهل لان مهمته تطفيش الكوادر المؤهله القادر على رفع مستوى التعليم فى بلادنا ولست الوحيد فقد سبقوك الكثير من الكوادر المؤهله عادت بنفس الحماس وشعروا بأن واجبهم يحتم عليهم خدمه وطنهم ولكنهم صدموا بهذه العقليات المتحجره والتى تنفذ اوامر اسيادها بظروره تجهيل هذه الاجيال لدرجه ان الشباب كرهوا التعليم لما يلاقوه عن طريق هذه الاشكال واقول لك لوانك اديت الولا والطاعه لهولاء لكنت حصلت على الدرجه الوظيفيه على الفور واعلم بأن اغلب معيدى الجامعات لاتنطبق عليهم الشروط الاكاديميه لكن الوساطه والمحسوبيه تحياتى لك يادكتور يايمنى وكن اينما تكو


2
اليمن من مقبرة الغزاة الى مقبرة المواهب
Saturday, 16 June, 2012 11:59:22 PM
sameer almamari
اليمن من مقبرة الغزاة الى مقبرة المواهب

على مر التاريخ والعصور كانت اليمن تُعرف بمقبرة الغزاة ،، لكننا الان يمكن ان نطلق عليها مقبرة المواهب لما انتهجه النظام السابق من سياسة التجهيل بدلا من سياسة التعليم وذلك بتعيين اراذل القوم بدلا من الاكاديميين المؤهلين ليديروا العملية التعليمية في البلد ، وكأن رأس النظام كان يشعر بالنقص لانه لم يكن متعلما فتحول هذا النقص الى انتقام يمارسه ضد اجيال شعبنا اليمني ،،


1
تحية تقدير
Saturday, 16 June, 2012 11:44:12 PM
يمني
تحية تقدير

تحية للدكتور ناصر زاويه,,,,,

ولكل علمائنا في المهجر




 
 
آخر الأخبار
 
 
 
كاريكاتير
 
 
فيديو
 


 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس - 2012 ©

برمجة وتصميم:
شبكة للحلول التقنية