الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / نجاة أحمد علي عبدالله صالح من محاولة اغتيال في معسكر السواد بصنعاء
نجاة أحمد علي عبدالله صالح من محاولة اغتيال في معسكر السواد بصنعاء
الاربعاء, 20 يونيو, 2012 09:40:00 مساءً

أحمد علي عبدالله صالح مازالت لديه طموحات رئاسة اليمن
أحمد علي عبدالله صالح مازالت لديه طموحات رئاسة اليمن

*يمن برس - متابعات
قالت مصادر عسكرية إن إطلاق نار حدث تزامناً مع خروج قائد الحرس الجمهوري في اليمن، أحمد علي عبدالله صالح من مكتبة عند السابعة من مساء اليوم.

ونقل موقع "العين أونلاين" عن مصادر عسكرية لم يسمها إنه شوهدت عدد من الطلقات النارية على الجدار القريب من مكتب نجل صالح .

وبحسب الموقع فأنه تم تكتم شديد على الحادثة التي تعد الثانية في أقل من شهر على قائد الحرس الجهوري العميد أحمد علي عبدالله صالح .

وأضاف موقع "العين أونلاين" عن المصادر إن نجل صالح قام باعتقال عدد من القيادات العسكرية في قيادة الحرس الجمهوري بسبب قناعة تلك القيادات على ضرورة التجديد القيادي في القيادة العليا للحرس الجمهوري , وأضافت المصادر أن نجل صالح وجهه باعتقال أربعة ضباط بينهم عقيد وعميد وضابطان آخران برتبه مقدم , حيث سمع مساء أمس تبادل إطلاق نار داخل اللواء بالاسلحة الخفيفة دون الكشف عن أي ضحايا.

وقال المصدر أن استياء واسعا عم معسكر السواد " الواقع جنوب العاصمة صنعاء " والمقر الرئيسي لقيادة الحرس , لعمليات الاعتقال وتحدث المصادر لـ( العين أونلاين ) عن استعداد كامل في عدد من ألوية الحرس الجمهوري لترحيل قيادات تمنح ولائها للعائلة وليس للوطن على غرار ما حدث في اللواء الثالث .

وعلى الصعيد الثوري توسعت المطالب الشبابية التي تطالب برحيل بقية عائلة صالح من مناصبهم وفي مقدمتهم قائد الحرس الجمهوري وأركان حرب الأمن المركزي " العميد يحي محمد " .

بل كشفت اللجنة التنظيمية للثورة الشبابية عن عدم مشاركة الشباب في الحوار الوطني إلا بعد رحيل بقايا عائلة صالح من مناصبهم.

*المصدر: نقلاً عن العين أونلاين




للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
21275
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©