الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / بعد احتواء الحوثيين في المجلس السياسي .. هل يسعى «صالح» للتصالح مع المملكة ؟
بعد احتواء الحوثيين في المجلس السياسي .. هل يسعى «صالح» للتصالح مع المملكة ؟
الثلاثاء, 09 أغسطس, 2016 10:25:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
بعد احتواء الحوثيين في المجلس السياسي .. هل يسعى «صالح» للتصالح مع المملكة ؟
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - خاص
وصل مؤخرا القيادي الحوثي المنشق، عن الجماعة، علي البخيتي، إلى المملكة العربية السعودية، في زيارة غير معلومة الأهداف، لكنها كما يرى مراقبون، تندرج ضمن مساعٍ حثيثة، تبذل من قبل الرئيس السابق، لإعادة إنعاش خطوط التواصل بينه وبين المملكة العربية السعودية، التي قطعتها نهائيا منذ ما قبل عاصمة الحزم.

وسبق أن زار البخيتي المملكة العربية السعودية، قبل عدة أشهر، وحينها قال بأن لديه مبادرة للسلام، قام بعرضها على السلطات السعودية، وكذا على قيادات في الحكومة الشرعية المتواجدة في المملكة.


لكن حينها، أشارت مصادر مقربة من البخيتي، أن الرجل كان مبعوثا من قبل الرئيس السابق علي عبد الله صالح، إلى المسؤولين في المملكة العربية السعودية، كما أنه حمل رسالة من "صالح"، إلى مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الدفاع والأمن حينها، اللواء الركن علي محسن الأحمر.

واللافت في الأمر، أن السفير الأمريكي لدى اليمن ماثيو تولر، وهو ما يؤكد أن البخيتي، كان عبارة عن مبعوث للرئيس السابق، علي عبد الله صالح، والذي شعر أنه بات في مأزق، يصعب عليه الخروج منه، بدون تواصل مع الجانب السعودي، وعلى وجه الخصوص مع اللواء الركن علي محسن الأحمر.

والملاحظ في زيارة البخيتي الأخيرة، أن وسائل الإعلام التابعة للمؤتمر الشعبي العام، وكذا الناشطين المحسوبين على الرئيس السابق، لم يتطرقوا لا من بعيد ولا من قريب للزيارة، بينما شن ناشطون وإعلاميون حوثيون، هجوما لاذعا على البخيتي، متهمين إياه بالعمالة والاسترزاق.

البخيتي، استبق زيارته للمملكة، بالتأكيد بأن جماعة الحوثي، حركة خطيرة، ولديها مشروع خطير على اليمن.

وشدد خلال لقاء على قناة "التلفزيون العربي"، برفقة المحلل السعودي الكبير جمال خاشقجي، على أهمية العمل للقضاء على الحوثيين، لكن بما يضمن الحفاظ على اليمن وعلى الدولة اليمنية، حسب وصفه.

ولا بد من الإشارة إلى أن البخيتي، أظهر مؤخرا، ولاء وميولا للرئيس السابق علي عبد الله صالح، ليعزز بذلك، ما كان متداولا سابقا، حول كونه أحد رجال صالح، وأحد أدواته التي استخدمها طيلة الفترة الماضية، في سياق احترافه للعب على المتناقضات.

يقول محلل سياسي لـ"يمن برس"، إن البخيتي، لا يمكن أن يذهب إلى المملكة إلا وهو يحمل رسالة مهمة، أو عرض مهم، من طرف فاعل في الساحة اليمنية، مشيرا إلى أن البخيتي، بات مبعوثا للرئيس السابق، إلى المملكة.

وأضاف، أن علي عبد الله صالح، يريد إقناع المملكة بالخطوات التي بدأ يتبناها لتحييد الحوثيين، وإبعادهم عن المشهد السياسي، وهي الخطوات التي يرى مراقبون أنها باهتة، ولا يمكن أن تغير من الواقع شيء.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
15082
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
5  تعليق



5
k[g hghlk
Sunday, 14 August, 2016 05:30:22 PM

تعليق مخالف - تم حذفه من قبل إدارة الموقع



4
الحاج
Saturday, 13 August, 2016 10:20:48 AM

تعليق مخالف - تم حذفه من قبل إدارة الموقع



3
مفهوم
Wednesday, 10 August, 2016 07:49:48 AM
فاهم
مفهوم

المتمعن في الصوره يلاحظ بالفعل انه شكل مش يمني

شكله قريب من البشمرجة ... قريب من اصول الديلم ...

يعني بالمختصر المفيد مجوسي فرص !!!


2
الشقيقة الكبرى كسرت اذرع عفاش
Wednesday, 10 August, 2016 12:01:10 AM
ابن التعيسة
الشقيقة الكبرى كسرت اذرع عفاش

ارحل بهزيمتك المنكره ياعفاش ياخرف فاتك كل شي ارحل انت لاتصلح الى في مزبلة التاريخ ارحل قبل ان نرحلك في سيارة قمامة ارحل يا ازبل من حكم اليمن التعيس بامثالك...


1
ضابط الامن
Tuesday, 09 August, 2016 10:41:16 PM
بخيتي
ضابط الامن

نتمنى ان يقتنع الجميع بضرورة وقف الخراب واراقة الدماء .. لكن للأسف اصبح عفاش ينطبق عليه قصة الراعي الذي كان يدعي ان ذئبا هاجم غنمه وكان يأت الناس مسرعين لنجدته ثم يكتشفون ان يضحك عليهم مرة تلو الاخرة وعندما جاء الذئب وهجم على الغنم حاول الراعي ان يطلق صرخات الاستغاثة الا ان الناس ما عادوا يصدقونه وظنوا انه غير صادق مثل كل مرة ....
بالنسبة للبخيتي بالطبع هو احد رجالات عفاش الأمنيين .. ضابط امن سياسي .




 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©