الصفحة الرئيسية / طب وصحة / المصافحة تشخص الأمراض
المصافحة تشخص الأمراض
الأحد, 09 أكتوبر, 2016 06:40:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
المصافحة تشخص الأمراض
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - الجزيرة نت

هل فكرت يوما أن تكتشف حالة صديقك الصحية من مجرد مصافحة؟
فالناس يتصافحون عادة من أجل التحية فقط، إلا أن دراسة أظهرت أن للمصافحة أهمية أخرى، تتعلق بتقييم الحالة الصحية.

ففي مؤشر جديد على أهمية المصافحة باليد، نشرت مجلة الأطباء الألمانية "Ärzte Zeitung" خبرا مفاده أن الحالة الصحية للشخص يمكن أن تظهر من شدة قبضته عند المصافحة، وهو ما قد يعدّه الأطباء وسيلة للكشف عن الحالة الصحية للمريض.


وجاء هذا الاقتراح الطبي من النمسا، وأجرت الدراسة مجموعة من الباحثين الذين أخضعوا عددا من المرضى المصابين بحالات متقدمة من مرض السرطان إلى الملاحظة والدراسة قبل أن يصلوا إلى هذه النتائج.

وتبين للباحثين أنه كلما كانت الصحة العامة للشخص أفضل كانت قبضته خلال المصافحة أقوى وأعمق، بينما تكون المصافحة باردة والقبضة ضعيفة عندما يكون الشخص في حالة صحية متردية.

وعموما، فإن المصافحة بين الناس الذين تتراوح أعمارهم بين ثلاثين وأربعين سنة من العمر هي الأقوى، ثم تضعف مع مرور السنوات وتقدم العمر.

وبالنسبة للمرضى، فإن قوة المصافحة تكون أضعف ما يمكن، وهو ما يعني التمكن من تشخيص حالة الشخص من قبل المختصين عن طريق لمس اليد والمصافحة.

وقوة قبضة اليد يمكن أن تكون اختبارا سهلا وغير مكلف لتقييم مخاطر أمراض القلب والشرايين؛ فالأطباء أو غيرهم من العاملين في مجال الرعاية الصحية يمكنهم قياس قوة القبضة لتحديد المرضى الذين يعانون من أمراض رئيسية مثل قصور القلب.

وكانت دراسات كثيرة تحدثت عن إمكانية نقل الجراثيم عن طريق المصافحة، إلا أن هذه هي الدراسة الأولى التي تقول إن المصافحة هي أمر جيد للصحة، فربما توضح حالتك الصحية، لكن هذا لا يعني أن تصافح الآخرين حين تكون مصابا بالزكام أو أي أمراض معدية أخرى.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
5608
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©