الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / وزير الداخلية : لدينا أدلة تثبت أن قصف صالة العزاء بصنعاء كان من الأرض
وزير الداخلية : لدينا أدلة تثبت أن قصف صالة العزاء بصنعاء كان من الأرض
الثلاثاء, 11 أكتوبر, 2016 01:30:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
اللواء حسين عرب
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
اللواء حسين عرب

*يمن برس - عدن
قال وزير الداخلية اليمني، اللواء حسين عرب ” أننا كسلطة شرعية لدينا أدلة تثبت ضلوع صالح في حادث صالة العزاء”.

وأضاف” من بين الأدلة مقطع فيديو انتشر مؤخرا يظهر أن الأمر مرتب له بعناية فائقة، ومما يثير السخرية أن أعمدة المبنى الذي شهد الحادثة لا تزال قائمة، وهو ما لا يتفق معما يردده الانقلابيون بأن القصف قامت به طائرات التحالف، لأنه لو حدث قصف من الجو فإن الأعمدة هي أول ما ينهار، وهذا يثبت أن القصف تم بواسطة صواريخ أطلقت من الأرض لأن إصابة المبنى كانت أفقية”.

وأردف عرب في تصريح لصحيفة “الوطن” السعودية، “المخلوع بدأ يشعر بالخوف من موجة الغضب الكبيرة داخل صنعاء، وكذلك اقتراب المقاومة من حدود العاصمة، لذلك حاول تشويه صورة التحالف، عبر الزعم بأنه يستهدف المدنيين”.

وطالب عرب، بلجنة تحقيق دولية للوقوف على تفاصيل الحادث الذي استهدف أحد مقرات العزاء.

وأوضح ”إن من أبرز أهداف العملية إفشال مظاهرة الغضب التي كان من المفترض انطلاقها أمس في صنعاء.

وأضاف “بدأ المواطنون في الخروج في وقت مبكر أمس، إلا أنه تمت مواجهتهم بالرصاص الحي وإرهابهم، وحدثت عمليات اعتقال واسعة، ووفرت فرصة الحادث الأخير فرصة ذهبية للمتمردين لإجهاض المظاهرة، وهذا الأسلوب عادة ودائما ما يلجأ إليه صالح ، الذي لا يطيق أن يكون له معارضون، لذلك قام بتلك العملية، حيث لم يعد لديه فرق بين من يقفون معه ومن هم ضده”.

واستهدف قصف، مساء السبت الماضي، مجلس عزاء بصنعاء لوالد وزير الداخلية المعين من قبل الحوثيين جلال الرويشان، ما أسفر بحسب وكالة سبأ الخاضعة لسيطرة الحوثيين،عن 90 قتيلاً بينهم أمين العاصمة صنعاء عبدالقادر هلال و566 جريحاً من ضمنهم قيادات عسكرية ومدنية من مليشيا الحوثي وصالح.

وفي حين اتهم الانقلابيون التحالف العربي بقصف مجلس العزاء، نفي التحالف وفق ما نقلت وكالة رويترز عن مصادر فيه، وقوفه خلف القصف، مشيراً إلى أنه لم ينفذ أية عمليات جوية في موقع الحادث.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
17276
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©