الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / تدهور صحة سلطان عُمان تثير الأسئلة حول خلافته
تدهور صحة سلطان عُمان تثير الأسئلة حول خلافته
الخميس, 13 أكتوبر, 2016 11:46:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تدهور صحة سلطان عُمان تثير الأسئلة حول خلافته
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - مسقط- أ ف ب
قال وزير الخارجية العماني، الخميس، إن السلطان قابوس بن سعيد الذي قلص أنشطته منذ دخوله المستشفى العام 2014 بألمانيا للعلاج من سرطان القولون، بحسب دبلوماسيين، "بصحة طيبة" كما أن خلافة محتملة "مرتبة بشكل واضح".

ويثير الغياب المطول للسلطان قابوس بانتظام القلق بشأن خلافته واستقرار عمان، بحسب دبلوماسيين.

وأكد وزير الخارجية العماني يوسف بن علوي أن الخلافة في حالة فراغ السلطة لا تطرح أي مشكلة، في وقت تسري فيه شائعات في مسقط مفادها أن الوضع الصحي للسلطان (75 عاما) قد يكون تطلب دخوله مجددا المستشفى في السلطنة.

وأكد الوزير، في تصريحات نشرتها صحيفة عكاظ السعودية وأعادت بثها وكالة الأنباء العمانية الرسمية، أن السلطان قابوس "بنعمة والحمد لله بصحة طيبة".

وأضاف أن الخلافة "مرتبة بشكل واضح، وهذا مسجل في النظام، ومكتوب ومعروف عند العمانيين، والدولة صارت على هذه الحال منذ 260 عاما". وتابع "قلق الناس في الخارج أكثر من قلق الناس في الداخل، وهذا غريب!".

والسلطان قابوس الذي سيحتفل في تشرين الثاني/ نوفمبر بالذكرى 46 لتوليه الحكم، ليس له أبناء ولا أشقاء. وأبناء عمومته هم الأقرب إليه.

وبحسب الدستور العماني الصادر العام 1996 فإن السلطان يعين في رسالة تفتح في مجلس العائلة، خليفته الذي يجب أن يكون ذكرا من أسرة البوسعيد المالكة.

وفي حال لم يتمكن مجلس العائلة في غضون ثلاثة أيام من فراغ السلطة، من تعيين خليفة، يتعين على مجلس الدفاع أن يؤكد خيار السلطان بالتشاور مع رئيسي مجلس الدولة ومجلس الشورى (مجلس استشاري) إضافة إلى رئيس المحكمة العليا وأقدم اثنين من معاونيه، بحسب ما أوضح الوزير.

ويشكل مجلس الشورى المكون من 84 عضوا ينتخبون مباشرة من الشعب، مع مجلس الدولة (نوع من مجلس الشيوخ من 57 عضوا)، مجلس عمان.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2789
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©