الصفحة الرئيسية / فيسبوكيات / رسالة شرشوب الصعيدي للسيسي بثالث فيديو ضده (فيديو)
رسالة شرشوب الصعيدي للسيسي بثالث فيديو ضده (فيديو)
الإثنين, 17 أكتوبر, 2016 01:28:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
رسالة شرشوب الصعيدي للسيسي بثالث فيديو ضده (فيديو)
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
انتشر على نطاق واسع بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، في الساعات الأخيرة، مقطع فيديو لمواطن مصري من الصعيد، قال إن اسمه "شرشوب همام"، وإنه يقطن بمدينة ساحل سليم بأسيوط، ووجه فيه رسالة إلى رئيس الانقلاب، عبدالفتاح السيسي، انتقد فيها تدهور الأوضاع المعيشية تحت حكمه، وذلك في ثالث رسالة احتجاجية، عبر الفيديو، من بسطاء إلى السيسي، في غضون ثلاثة أيام فقط.

وتبادل النشطاء مقطع الفيديو بأسماء وعناوين مثيرة، أسبغوا فيها صفات عدة على شرشوب، تثني على شجاعته وفصاحته، فيما قام الإعلامي والكاتب الصحفي، سليم عزوز ‏بمشاركة المقطع، في حسابه على موقع "تويتر"، تحت عنوان: "بيان من الزعيم شرشوب من ساحل سليم بأسيوط إلي الرجل "الهلس".

ووصف نشطاء "شرشروب" بأنه أجدع وأجرأ وأقوى وأشجع رجل صعيدي، وقالوا إنه هدد وجلد وقهر السيسي في دقائق، وقال كلمة الحق، ومسح بكرامته الأرض، وزلزل مصر، ووصف حالها. وتساءل أحدهم: "تخيلوا الرجل ده.. هيعيش بعد كده؟".

وفي المقطع طالب شرشوب همام، السيسي، بالرحيل، وسخر من الإعلاميين الموالين له، ووصفهم بأنهم "زبالة"، وشدد على ضرورة رحيله "بالذوق"، وإلا "هننزل الشوارع ضده شايلين أكفاننا، وهنشيله بالعافية"، منتقدا موقفه من الشعب السوري، وتصويته مع القرار الروسي، وطالبه بفتح معبر رفح. 

وفي البداية وصف شرشوب، السيسي، بأنه رجل احتل مكانا غير مكانه، وسخر من دعواته المستمرة للمصريين إلى التبرع فقال: "إحنا بنشحت، وطالع كل يوم في التلفزيون: سيب لي الفكة.. واتبرع من أجل مصر.. إيه يا عم فيه إيه؟".

وهاجم "شرشوب" إعلاميي السيسي، ووصف عمرو أديب بأنه أقرع، مشيرا إلى قوله: "اللي ما عاجبوش يمشي (أي: يترك مصر)".. صارخا: "يمشي مين ياللا.. هو أنا في أرض أمك".

وأكد شرشوب في رسالته معاني عدة، فقال: "يا إخواننا ما فيش دولة يحكمها العسكر بتنجح". 

وتابع: "النجاح أن كل واحد يمسك تخصصه (يعمل به).. رئيس الجمهورية يكون خريج كلية سياسة واقتصاد.. يتعامل مع سياسة واقتصاد.. إنما خريج كلية حربية خليك في "الحربية" بتاعتك".

وانتقد قول السيسي "مصر أشباه دولة"، معلقا: "هو حد خلاها أشباه دولة غير أشكالكم المعفنة". 

وأردف: "كل يوم تتحدث عن الإرهاب المحتمل وغير المحتمل.. مين اللي عمل الإرهاب.. مين هو الإرهاب أساسا؟". 

وعرج "شرشوب همام" على قضايا قومية ووطنية كبرى.. فقال: "شعب مثل الشعب السوري اتقتل واتشرد منه أكثر من مليون، واتهمتوه بالإرهاب"، مردفا: "أحد المعلقين على فيديوهاتي قال: "فيه إرهابي في ساحل سليم".

وتساءل: "أنا إرهابي؟ طيب أرهبت أمك في ايه؟". 

وفي دلالة كبيرة على وعيه السياسي، شدد على أن: "السيسي ما هو إلا موظف في الدولة..رئيس الجمهورية موظف كأي موظف". 

وانتقد من يتحدثون عن اختفاء السكر، قائلا: "هو بس السكر.. ده ما فيش علاج في المستشفيات.. ومياه الصرف الصحي بتترمي في نهر النيل ثم نشربها". 

وخاطب شرشوب، السيسي، بقوله: "عبدالفتاح السيسي: أنت تمشي.. وإن لم تمش بالرضا ستمشي بالعافية.. والله العظيم إن لم تمش برضاك ستمشي غصب عنك". 

ووجه ألف مليون تحية من الشعب المصري للشعب السوري.. "إنما الحكومات العربية ليس لها الحذاء.. عليَّ الطلاق لو أطول أي رئيس لدولة عربية لأضربه بالجزمة.. شوية زبالة فضحتونا وسط الأمم".

وخاطب "شرشوب" حكام السعودية والخليج بالقول: "أوعوا الهلس ده يرهبكم.. أنه صوت في الأمم المتحدة وأعطى صوته لروسيا.. لا إحنا معاكم.. والله العظيم إحنا معاكم".

وأضاف: "مصر فيها نحو مائة مليون.. أي رجل محترم عنده كرامة.. عبدالفتاح السيسي ده ما ينفعش رئيسا.. عليَّ الطلاق لو معي قطعة أرض، وعايز لها غفير، وما فيش إلا هو.. ما رضيت.. ده عبيط، وفاشل".

ومتناولا الأوضاع الاقتصادية المتردية، قال: "دقيق سكر أرز ما فيش.. إيه الدولار اللي ركب طائرة، وفرَّ لفوق.. مش مهنتك يا عم امش.. وإحنا كنا في الثورة بتاعتنا بنطالب بالحرية والعدالة والعيش..لا لقينا حرية ولا عدالة ولا عيشا".

ثم تحدث عن الرواتب الكبيرة للقضاة، وحذر من أن "الجوع أوسخ (أخطر) من الانفلات الأمني"، مضيفا: "لو جعنا مش هنخلي فيها لا أبيض، ولا أسود.. إحنا بقينا زينا زي أي دولة في الصفر.. وطالع تتكلم عن تركيا.. دولة اقتصادية رقم 4 في العالم إنما إيه اقتصادك انت".

وتابع خطابه للسيسي: "تخسر دول الخليج في كلمة .. ايه قيمتها معانا روسيا.. علشان تضيع دول الخليج.. الحياة مسترخصينها في الشعب السوري".

وطالب دول الخليج والعالم بترحيل السيسي عن حكم مصر فقال: "شوفوا الرجل ده.. مشوه من مصر هو وعصابته اللي حواليه.. إحنا تعبنا وجابت هنا (مشيرا إلى حلقه).. وأنت رجل فاشل، وأرجو من أي مسلم أحسن ممكن يغيروا المصحف.. أنا بأقول الكلمة دي، وهأوصي بيها ولدي، وولدي هيوصي بيها ولده".

وأضاف: "الناس دول هدموا المساجد.. فلسطين.. افتح المعبر خللي عند أبوك دين.. إخنا تعبنا.. 99.5 في المئة من الشعب المصري كارهة اللي جابك".

واستطرد: "أنت وأحمد موسى ولا مصطفى بكري اللي من العبيد أفريقي زنجي مش مصري.. ولميس الحديدي المصدية، والزبالين دول.. كفاكم تفخيما للسيسي فما هو إلا موظف.. زيه زي أي موظف".

واختتم رسالته بالقول: "إحنا تعبنا.. ما فيش عندنا نفس تاني.. هاتمشي بالذوق ماشي.. مش هاتمشي بالذوق، والله هانمشيك بالعافية.. إحنا هانحتشد ضدك هانروح متكفنين.. بأكفاننا جاهزين".  

وكان قد انتشر مقطع فيديو، مساء الأربعاء الماضي لسائق "توك توك"، ينتقد فيه بضراوة تدهور أوضاع مصر تحت حكم السيسي، وأعقب ذلك ظهور مقطع فيديو آخر لسيدة مصرية تصف حال غالبية المصريين، الذين يعانون أشد المعاناة تحت حكمه.

ويعد هذا هو مقطع الفيديو الثالث، الذي بدأ بثه وانتشاره خلال هذا الأسبوع، في ثالث حالة لمقطع فيديو ينتشر بين المصريين يهاجم السيسي من قبل بسطاء (سائق توك توك، وربة منزل، وصعيدي)، خلال 72 ساعة فقط، وتنذر جميعها بغضب البسطاء، وتطالب السيسي بالرحيل، على مشارف مظاهرات يدعو إليها نشطاء يوم 11 تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، للمطالبة برحيله، تحت عنوان: "ثورة الغلابة".
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك

- فيديو :







شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4318
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©