الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / الحوثيون يلجأون إلى خطة بديلة لتسليم رواتب الموظفين في بعض المؤسسات بصنعاء
الحوثيون يلجأون إلى خطة بديلة لتسليم رواتب الموظفين في بعض المؤسسات بصنعاء
الثلاثاء, 18 أكتوبر, 2016 06:01:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الحوثيون يلجأون إلى خطة بديلة لتسليم رواتب الموظفين في بعض المؤسسات بصنعاء
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - صنعاء
لجأت مليشيات الحوثي وصالح في صنعاء إلى حيلة جديدة لتسليم مرتبات بعض المؤسسات والهيئات الحكومية في صنعاء.

وقال مصدر رفيع في أحد المؤسسات بصنعاء "أن المليشيات تهدف إلى تسليم رواتب بعض الموظفين باستقطاع جزء من إيرادات المؤسسات".

وأكد المصدر الذي فضل عدم ذكر اسمه في تصريح لـ " المشهد اليمني" أن الحوثيين بدأو بتسليم مرتبات لعدد من الموظفين في هيئة البريد والأرصاد الجوي , بعد استقطاع جزء من إيرادات البريد وتسليمها كرواتب للموظفين.

وأشار المصدر " أن توجهاً لدى الحوثيين بتنفيذ الخطة على عدد من المؤسسات الأخرى مثل شركة النفط والغاز بعد استقطاع جزء من إيراداتها التي يتم توريدها كاملاً للبنك.

وبإقدام الحوثيين على هذا الخطوة قد يؤدي إلى شرخ وظفيفي واسع في مؤسسات الدولة خصوصاً في مجالي التعليم والجيش وهي أوسع شريحتي وظائف في اليمن.

حيث أن موظفي وزارة التربية والتعليم لن يتم تسليم رواتبهم المقطوعة منذ شهرين بسبب أن الوزارة لاتملك أي موارد إضافة إلى أفراد الجيش الذين يتبعون وزارة الدفاع التي لاتملك موارد كذلك.

ويسعى الحوثيون إلى تغطية رواتب بعض المؤسسات من إيراداتها وهو مايعني تعميق الأزمة المالية وتعقيدها بعد سيطرتهم على تلك المؤسسات.

ويقول المصدر " أن إقدام الحوثيين على مثل هذه الخطوة كنوع من التهدئة والوعود الكاذبة التي تمني بها المليشيات أمام الموظفين الذين لم يستلموا رواتبهم منذ شهرين .
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4721
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©