الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / هل نجا البغدادي من ضربة استهدفت اجتماعا لقيادة التنظيم؟
هل نجا البغدادي من ضربة استهدفت اجتماعا لقيادة التنظيم؟
الثلاثاء, 18 أكتوبر, 2016 08:40:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
هل نجا البغدادي من ضربة استهدفت اجتماعا لقيادة التنظيم؟
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
زعمت وسائل إعلام عراقية أن زعيم تنظيم الدولة، أبو بكر البغدادي نجا من الموت، بعد ضربة جوية استهدفت اجتماعا لقادة التنظيم في الموصل.

ونقلت مواقع عراقية عن مصدر محلي في محافظة نينوى، قوله إن الضربة الجوية قتلت قياديا بارزا في "جيش العسرة"، الذي يعتبر قوة تنظيم الدولة الخاصة.

وسائل إعلام أخرى قالت إن البغدادي تم استهدافه أثناء مروره برتل عسكري في الموصل، مشيرة إلى أن "أبو موسى المغربي"، قُتل بالقصف، وأنه المعني بـ"قيادي جيش العسرة".

وذكرت مواقع عراقية أن استهداف البغدادي جاء بعد نيته الفعلية الخروج من الموصل والبحث عن ملاذ آمن.

فيما زعمت وسائل إعلام أخرى أن أهالي الموصل سمعوا عبر مكبرات الصوت خبرا أذاعه منشقون عن التنظيم قالوا فيه إن البغدادي غادر إلى الرقة.

ولم يصدر عن تنظيم الدولة، أو أي من وسائل إعلامه المناصرة أي تعليق على هذه الأنباء.

وكان تنظيم الدولة أعلن أنه نفذ 12 عملية انتحارية في محيط الموصل لوقف تقدم القوات العراقية نحو المدينة.

وتقول الحكومة العراقية إن قواتها تقدمت في اليوم الأول من المعركة في محاور الخازر والقيارة جنوبي وشرقي الموصل، مع استعادة عدد من القرى.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1221
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©