الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / مستشار رئاسي: لا يمكن أن نتنازل عن ثوابت اليمنيين ..وقوى دولية تدعم الانقلابيين سرا
مستشار رئاسي: لا يمكن أن نتنازل عن ثوابت اليمنيين ..وقوى دولية تدعم الانقلابيين سرا
الثلاثاء, 18 أكتوبر, 2016 10:31:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الدكتور موسى العامري
الدكتور موسى العامري

*يمن برس - متابعات
شدد مستشار الرئيس اليمني الدكتور محمد العامري على ضرورة أن يمارس المجتمع الدولي ضغوطه على الانقلابيين في اليمن. مشيرا إلى تواطؤ بعض القوى الدولية وتقديمها الدعم والمساندة للانقلابيين.

وقال في تصريح  لصحيفة «عكاظ» السعودية: «بيان اجتماع اللجنة الرباعية بشأن اليمن الذي اختتم أمس الأول في العاصمة البريطانية لندن يؤكد المرجعيات التي تنادي بها الحكومة الشرعية لإحلال السلام في اليمن، وأشاد بجهود المبعوث الدولي لليمن إسماعيل ولد الشيخ لإيجاد حل للأزمة اليمنية.

وأضاف أن البيان خلا من توضيح الآليات التي يمكن من خلالها ممارسة الضغوط على الطرف الانقلابي لتنفيذ هذه المرجعيات التي في مقدمتها القرار الدولي 2216 والمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار اليمني.

فحتى الآن يواصل الانقلابيون ممثلين في جماعة الحوثي والمخلوع بارتكاب المجازر ويماطلون في تنفيذ المرجعيات المتفق عليها لإحلال السلام.

ولفت العامري إلى هناك تواصلا خفيا من قبل بعض القوى الدولية التي تدعم الانقلابيين وهو أمر أصبح ظاهرا للعيان، وهو ما يفسر الموقف المتعنت للحوثيين، ويعيق بشكل كبير حل الأزمة اليمنية، إلى جانب تمسك الانقلابيين بالسلطة، وأمام هذه المعطيات سيتأخر تنفيذ أي قرار لإحلال السلام في اليمن».

واستطرد العامري: لذا يظهر لي أن الوضع في اليمن سيراوح مكانه في ظل تعنت الحوثيين أمام حلول السلام، رغم تقديم الحكومة العديد من التنازلات، وفي مقدمة ذلك الجلوس مع من انقلب على الشرعية الوطنية، إلا أن الحكومة لايمكن لها أن تتنازل عن ثوابتها وثوابت اليمنيين، وما لم تكن هناك ضغوط دولية على الانقلابيين لن يكون هناك حل للازمة في اليمن.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2660
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©