الصفحة الرئيسية / من هنا وهناك / هذه الدولة بحاجة شديدة إلى مواطنين.. وتمنحك الجنسية في دقائق
هذه الدولة بحاجة شديدة إلى مواطنين.. وتمنحك الجنسية في دقائق
الثلاثاء, 18 أكتوبر, 2016 05:15:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
هذه الدولة بحاجة شديدة إلى مواطنين.. وتمنحك الجنسية في دقائق
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - إرم نيوز


يستعد فريق علماء وباحثين لإطلاق مشروع دولة مستقلة في الفضاء ستحمل اسم “أسجارديا” ستتم عبر إطلاق قمر صناعي العام المقبل.

وبحسب قناة “روسيا اليوم”، يمكن للراغبين في أن يصبحوا مواطنين في هذه الدولة الفضائية “أسجارديا”، أن يسجلوا بياناتهم، وسيحصل أول 100 ألف شخص فقط على فرصة الانتماء لهذه الدولة الفضائية.

وسيبدأ مشروع تأسيس “أسجارديا” مابين عامي 2017 و2018، بإطلاق قمر صناعي بداية يحمل اسم الدولة الجديدة، واحتفالا بمرور 60 عامًا على إطلاق “سبوتنيك” أول قمر صناعي في العالم.

وستكون هذه الدولة الفضائية مستقلة عن أي دولة أو كيان على كوكب الأرض، وفي بيان صادر عن تأسيسها أعلن أنها دولة لا تنتمي لكوكب الأرض، وأنّ لها كيانها الخاص، وعلمها المستقل، ونشيدها الوطني الفريد.

ويمكن للدولة المستقلة الانضمام إلى منظمة الأمم المتحدة في المستقبل بمجرد وصول عدد مواطنيها إلى 100 ألف شخص. ويهدف المشروع الجديد إلى خلق إطار جديد للملكية والقومية في الفضاء،

ونشر السلام في الفضاء، ومحاولة إبقاء البشرية في مأمن من الأخطار القادمة من خارج الغلاف الجوي، والحماية من التهديدات التي قد تقضي على الحضارة البشرية مثل الحطام الفضائي والاصطدام بالكويكبات السيارة.

ودشن فريق العلماء، أصحاب فكرة دولة “اسجارديا”، موقعاً خاصاً بالدولة الجديدة يمكن من خلاله التعرف إلى مبادئها وكل التفاصيل المتاحة عنها، كما يمكن للراغبين في الحصول على جنسيتها التقدم عبر الموقع حيث سيتم منحك الجنسية خلال دقائق من تسجيل اسمك وملء الاستبانة.

وبالرغم من أنه يحق للجميع التقدم بطلب الحصول على الجنسية، لكن أولوية 100 ألف مواطن “اسجاردي” ستُمنح للعلماء والباحثين والمختصين بعلوم الفضاء والاستكشاف، يليهم صغار المستثمرين.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4129
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©