الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / مقتل أكثر من 20 حوثيا والقوات الموالية لهم في ميدي بحجة
مقتل أكثر من 20 حوثيا والقوات الموالية لهم في ميدي بحجة
الإثنين, 28 نوفمبر, 2016 04:47:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
قوات الجيش الموالية للشرعية  في ميدي
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
قوات الجيش الموالية للشرعية في ميدي

*يمن برس - د أ ب

 أفادت مصادر في الجيش اليمني الاثنين بسقوط أكثر من 20 قتيلاً من الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق، علي عبدالله صالح وجرح العشرات، في معارك اندلعت بين الطرفين في مدينة ميدي بمحافظة حجة .

وقالت المصادر، “تواصلت المعارك الدائرة في مدينة ميدي لليوم السابع على التوالي بين قوات الجيش الوطني مدعومة بمقاتلات التحالف العربي من جهة، وبين مليشيا الحوثي وصالح، من جهة ثانية، وسط تقدم كبير لقوات الجيش الوطني”.

وأشارت المصادر إلى أن مقاتلات التحالف العربي شنت سلسلة غارات جوية على مواقع وتجمعات “مليشيات” الحوثي و صالح في ميدي، أسفرت عن سقوط العديد من القتلى والجرحى، إلى جانب تدمير آليات عسكرية تابعة “للمليشيات الانقلابية”.

في الوقت ذاته، ذكرت مصادر محلية أن “هناك محاولات من قوات الجيش الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي للتقدم في صحراء وساحل ميدي، يقابلها استماته من الحوثيين في منع ذلك التقدم”.

وأضافت المصادر أن أطراف مدينة ميدي تشهد قصفاً برياً متبادلاً بين الطرفين بشكل عنيف، إضافة للقصف البحري، والغارات الجوية التي تشنها مقاتلات التحالف العربي.

وأشارت إلى أن هناك العديد من القتلى والجرحى من كلا الجانبين، مؤكدة أن هناك العديد من الجثث التي لا تزال منتشرة في الساحل والصحراء إثر استمرار المعارك بشكل عنيف.

وتشهد المناطق الواقعة على الشريط الحدودي بين اليمن والسعودية في محافظة حجة مواجهات عنيفة، بين الطرفين منذ نحو عام ونصف، خلفت اضراراً بشرية ومادية كبيرة، فضلاً عن نزوح معظم المدنيين إلى مناطق بعيدة عن تلك المواجهات.




للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1090
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©