الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / صحيفة أمريكية: الحشد الشعبي يجند مقاتلين بالعراق للقتال في اليمن
صحيفة أمريكية: الحشد الشعبي يجند مقاتلين بالعراق للقتال في اليمن
الإثنين, 28 نوفمبر, 2016 07:04:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
عناصر شيعية من الحشد الشعبي
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
عناصر شيعية من الحشد الشعبي

*يمن برس - العربية نت

كشفت صحيفة "فاينانشال تايمز" الأميركية أن بعض عروض التجنيد التي ينشرها الحشد الشعبي في العراق لجلب مقاتلين أجانب للدفاع عن نظام الأسد في سوريا تمتد الآن إلى اليمن حيث يوجد المتمردون الحوثيون الذين تربطهم علاقات بإيران ويقاتلون القوات الموالية للحكومة الشرعية.

كما نقلت الصحيفة عن سكان مدينة البصرة العراقية أن الدوافع الاقتصادية تجاوزت العوامل الإيديولوجية بالنسبة للمجندين العراقيين خاصة حيث تجاوزت الرواتب أكثر من ألف وثلاثمئة دولار لمدة نحو خمسين يوماً في سوريا.

هذا وبدأ زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر بالترويج لما وصفه بالآلية الإصلاحية لتطبيق قانون شرعنة ميليشيا الحشد، وفي هذا الإطار، سلّم وفد من التيار الصدري الأحد الرئيس العراقي فؤاد معصوم ورئيس البرلمان سليم الجبوري ورقة إصلاحية لتنظيم عمل الميليشيات وارتباطاتها وتصنيفاتها العسكرية.

وتهدف هذه الورقة، وفقاً للتيار الصدري، إلى تجاوز كل المعوقات التي يمكن أن تعترض الأهداف التي تشكلت من أجلها ميليشيات الحشد.

من جانب آخر دعا المرشد الإيراني علي خامنئي إلى تعزيز التواجد الإيراني في المياه الدولية عبر إنشاء قواعد بحرية إيرانية في دول إقليمية مثل اليمن وسوريا على اعتبار أن هذه الخطوة سترفع من نفوذ بلاده.

وفي نفس السياق أكد اللواء محمد باقري حاجة بلاده إلى قواعد بحرية خارج حدودهم ولم لا مستقبلا على جزر أو قواعد عائمة في السواحل اليمنية والسورية، هذا ولا تنفك محطات إيرانية تروج لإعلانات بهذا الصدد.




للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1844
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©