الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / الوزير كفاين: إيران تواصل تهريب السلاح للحوثيين وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته
الوزير كفاين: إيران تواصل تهريب السلاح للحوثيين وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته
الاربعاء, 04 يناير, 2017 09:41:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الوزير كفاين: إيران تواصل تهريب السلاح للحوثيين وعلى المجتمع الدولي تحمل مسؤولياته
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
أكد وزير الثروة السمكية اليمني فهد كفاين، ضلوع إيران في تهريب السلاح إلى اليمن وتزويد الميليشيات الانقلابية بكل أدوات التخريب.

وطالب كفاين في تصريحات لصحيفة "عكاظ"، المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته حيال منع نظام الملالي من الإخلال بمتطلبات الأمن اليمني.

وقال كفاين "إن الدور الإيراني في المنطقة لا يزال يبعث برسائل سلبية، تعمق الوضع المأساوي للأزمة اليمنية من خلال عمليات تهريب الأسلحة، واقتحام المياه الإقليمية لممارسة الصيد غير المشروع وجرف الثروة السمكية، وهو ما يرتب آثارا تدميرية على الاقتصاد اليمني.

وأضاف أن الحكومة اليمنية أشركت التحالف العربي والقوات الدولية في التحقيقات مع البحارة الإيرانيين المقبوض عليهم".

وحول مصير العملية السياسية في اليمن، أكد كفاين أنه من الصعوبة التوصل إلى حل سياسي، في ظل استقواء الميليشيات الانقلابية بالسلاح.

ودعا الحوثيين إلى أن يدركوا أن عملية الاستقواء بالسلاح لن تؤدي إلى أي انفراجة للأزمة اليمنية، لافتا إلى أن موقف الحكومة إيجابي، وينحصر في الالتزام بالمرجعيات الثلاث، التي أنصفت كل أبناء الشعب اليمني، وستؤدي إلى بناء أسس دولة قوية لكل اليمنيين.

وتوقع وزير الثروة السمكية، قرب استعادة الجيش الوطني للعاصمة اليمنية، مؤكدا أن قوات الشرعية على أبواب صنعاء، وشدد على ضرورة عودة الاستقرار المعيشي والاقتصادي والأمني للشعب اليمني.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
833
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©