الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / أكاديمي كويتي: هذه هي مكاسب سلطنة عمان من الانضمام إلى التحالف الاسلامي بقيادة السعودية
أكاديمي كويتي: هذه هي مكاسب سلطنة عمان من الانضمام إلى التحالف الاسلامي بقيادة السعودية
الاربعاء, 04 يناير, 2017 08:24:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
أكاديمي كويتي:  هذه هي مكاسب سلطنة عمان من الانضمام إلى التحالف الاسلامي بقيادة السعودية
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
قال الأكاديمي الكويتي، إبراهيم الهدبان، إن سلطنة عمان تحقق مكسبين جراء انضمامها إلى التحالف الإسلامي لمكافحة الإرهاب، وهما المساهمة في تحسين صورتها أمام العالم، ومنحها هامشًا أكبر للحركة في مواجهة إيران، التي تتدخل في شئون دول المنطقة.

ووفق إبراهيم الهدبان، فإن انضمام سلطنة عمان إلى التحالف الإسلامي لمكافحة الإرهاب لا يعني تغييرًا في سياسة مسقط؛ فتحفظها متعلق بموضوع إنشاء الاتحاد الخليجي، وهو أمر مختلف عن موضوع الانضمام إلى التحالف الإسلامي، بحسب موقع “إرم نيوز” الإماراتي.

وعقب قرار الانضمام، أوضحت وزارة الخارجية العمانية، أنه “يأتي في سياق الفهم المشترك للدول الإسلامية، وعلى وجه الخصوص دور وقيادة السعودية في تحقيق السلام والأمن والاستقرار في المناطق التي يسودها العنف الإرهابي المسلح”، متعهدة بـ”بذل كل الجهود مع الأشقاء والأصدقاء لتوفير بيئة إقليمية يسودها الأمن والسلام”.

وخلال الشهر الماضي، قام العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، بأول جولة خليجية رسمية له منذ توليه الحكم، في الـ 23 من يناير 2015، لكنه استثنى سلطنة عمان من جولته.


وعن مغزى استثناء مسقط من جولة العاهل السعودي، في ظل وجود قضايا خلافية بين البلدين، أعرب الأكاديمي الكويتي عن اعتقاده بأن الملك سلمان لم يشأ إحراج السلطنة، وترك لها حرية الحركة.

يشار إلي، أن قرار سلطنة عمان أن تصبح العضو الـ41 في التحالف، فاجأ الكثيرين، لا سيما أنها انضمت متأخرة إلى هذا التحالف، الذي أعلن ولي ولي عهد السعودية الأمير محمد بن سلمان، عن تشكيله عام 2015.

ولدى سلطنة عمان علاقات مع دول الخليج وإيران في الوقت نفسه، لكنها تقول للطرفين إن لديها استقلالية وحرية حركة، ولا تدور في فلك أي منهما”.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2752
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
آخر الأخبار
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©