الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / مصادر حكومية: الحوثيون نقلوا 81 مليون دولار إلى فرع البنك المركزي بصعدة
مصادر حكومية: الحوثيون نقلوا 81 مليون دولار إلى فرع البنك المركزي بصعدة
الخميس, 05 يناير, 2017 08:25:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
مصادر حكومية: الحوثيون نقلوا 81 مليون دولار إلى فرع البنك المركزي بصعدة
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
كشفت مصادر حكومية يمنية عن أن جماعة الحوثي تحتفظ بأكثر من 81.7 مليون دولار (23 مليار ريال يمني) في فرع البنك المركزي اليمني في محافظة صعدة، معقلهم الرئيسي شمال اليمن، حسب صحيفة «الشرق الأوسط».

وأشارت المصادر إلى أن محمد بن همام محافظ البنك المركزي اليمني السابق كان قد طالب الحوثيين منذ أشهر بإرجاع هذا المبلغ والاستفادة منه في صرف مرتبات آلاف الموظفين في أجهزة الدولة الذين لم يتسلموا رواتبهم منذ أشهر، إلا أن الحوثيين يرفضون هذه النداءات ويتجاهلونها.

ويقرأ همدان العيلي، الكاتب السياسي اليمني، احتفاظ الجماعة الحوثية بهذه المبالغ في معقلهم الرئيسي بصعدة في حين يموت الناس جوعًا، بأن ذلك حرص شديد منهم على تجنيب سيولة مالية تحسبًا فيما لو تم التوصل لاتفاق سياسي. وقال العيلي إن «الناس يموتون جوعًا في مناطق مختلفة من اليمن، وحتى أبناء صعدة أنفسهم الذين يعانون الفقر المدقع، بعد تعطل المزارع والأسواق والأعمال، مع ذلك لا تزال جماعة الحوثي تحتفظ بهذا المبلغ المهول».

وعما إذا كان الحوثيون لا يخشون نقمة الناس بسبب هذه التصرفات، قال العيلي: «للأسف كثير من اليمنيين يعلمون أن جماعة الحوثي تنهب حقوقهم وأموالهم بل حتى رغيف عيشهم، لكن ليس بيدهم حيلة، لأن السلاح والسلطة والمال بيد هذه الجماعة وهي تخضع الناس لأوامرها وقناعاتها، ومن الصعب على المواطنين مواجهة هذه الجماعة وهي تسيطر على معسكرات ومؤسسات الدولة».

لكن الكاتب السياسي اليمني يعتقد أن «هذا الأمر لن يستمر طويلاً، قد نرى ثورة جياع قريبًا، ولن يرضى الناس برؤية قيادات الحوثي تعبث بالأموال وحتى المساعدات الإغاثية التي تصل عبر المنظمات الدولية ومن دول الخليج تحديدًا، بينما هم تقطع رواتبهم ومصادر دخلهم».


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1059
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©