الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / ناطق الحكومة: الحلّ السياسي في اليمن مسدود وهذه الأسباب
ناطق الحكومة: الحلّ السياسي في اليمن مسدود وهذه الأسباب
الخميس, 05 يناير, 2017 10:02:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
 راجح بادي المتحدث باسم الحكومة اليمنية في صنعاء (إرشيف)
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
راجح بادي المتحدث باسم الحكومة اليمنية في صنعاء (إرشيف)

*يمن برس - متابعات
قال  الناطق باسم الحكومة اليمنية راجح بادي أن الحركة الحوثية لا يوجد في قاموسها ما يسمى الحل السياسي، ما يتسبب في إغلاق طريق السلام، مُشدداً على أنها ميليشيات مسلحة تريد أن تحكم اليمن بقوة السلاح، وأنها إحدى أذرع إيران المسلحة.

وقال راجح بادي، ونقلت صحيفة «البيان» الإماراتية عن بادي قوله : «إن طريق السلام في اليمن مسدود فعلاً، لأن الحركة الحوثية لا يوجد في قاموسها ما يسمى الحل السياسي». وأوضح أنه منذ تأسيس هذه الحركة لم تؤدِّ أي دور سياسي، «فهم ميليشيات مسلحة لا تعرف إلا لغة السلاح، وأدبياتها تقوم على ذلك».
 
وأضاف الناطق باسم الحكومة اليمنية أن هذه التصريحات «غير مستغربة، وتؤكد ما تحدثت به الشرعية مراراً من أن هذه الميليشيات تريد أن تحكم اليمن بالقوة ولا تفهم إلا منطق السلاح، إلا أن جهات دولية حاولت أن تدفع هذه الميليشيات إلى العدول عن ذلك، وأن تدخل في العملية السياسية، ويبدو أنها لم تتحقق أي نتائج ملموسة بشأن ذلك، سوى المراوغات».

 وأكد بادي أن ميليشيات الحوثي هي إحدى أذرع إيران العسكرية في المنطقة، وخاصة اليمن، وهي تنفذ تعليمات طهران فقط


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1284
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©