الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / الإضراب يشلّ جامعة صنعاء والظاهري : سنواجه من صادروا لقمة عيشنا
الإضراب يشلّ جامعة صنعاء والظاهري : سنواجه من صادروا لقمة عيشنا
الأحد, 08 يناير, 2017 10:03:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الإضراب يشلّ جامعة صنعاء والظاهري : سنواجه من صادروا لقمة عيشنا
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - صنعاء
لليوم الثاني على التوالي واصل أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم في جامعة صنعاء أضرابهم الشامل للمطالبة بصرف رواتبهم المنقطعة منذ أربعة أشهر.

وشهدت كليات الجامعة زيارات ميدانية لأعضاء الهيئة الإدارية لنقابة التدريس واللجان النقابة ، التي أكدت على نجاح الاضراب بشكل تام.

وفي هذا السياق وجهة رئيس النقابة الدكتور محمد الظاهري التحية لأعضاء هيئة التدريس بالجامعة الذين قال بأنها ضربوا المثل في التضحية والوطنية باستمرارهم في التدريس لأربعة أشهر دون مرتبات.

وأعرب الظاهري عن شكره وتقدير أعضاء الهيئة الإدارية للنقابة لكافة أعضاء هيئة التدريس لإنجاحهم الاضراب الشامل لليوم الثاني على التوالي ، مجددا التأكيد على أن الاضراب حقٌ قانوني وبأنه وسيلة وليس هدف

وهاجم الظاهري بشدة محاولات التشوية على إضراب اساتذة الجامعة من خلال المزايدة بالولاء الوطني متهما أصحاب هذا التوجه بتحويل الوطن إلى مجرد مباني شاهقة وسيارات فارهة.

واضاف : على من يتاجر بشعار الوطن والوطنية أن يجربوا المعاناة ولو يوم واحد وليس لأربعة كما جربها أساتذة الجامعة في معاناة عززت الولاء الحقيقي للوطن ، فالوطن ليس حساب في البنك أو مفاخرة باللفظ بل هو عطاء وتضحية وفداء.

الظاهري رد على حملات التخوين والعمالة على خلفية دعوة الاضراب بالقول : نحن أكثر وطنية من الذين يبتزون باسم الولاء للوطن ، نحن خلقنا أحرار ورسالتنا واضحة ونحن أكثر وطنية وسنستمر في البذل والعطاء.

وحول التهديدات التي تتلقها النقابة واعضاء هيئة التدريس ، أكد الظاهري في رسالته لأعضاء هيئة التدريس بأنهم واعضاء الهيئة الادارية للنقابة هم رأس الحربة في الصبر والتغيير ليس على مستوى النظام التعليمي والاكاديمي بل وعلى مستوى الوطن.

لافتا إلى دور الجامعات في كونها منارات للعلم تضيئ للمجتمع وللوطن ، مؤكدا بأنه في الوقت الذي يتقدم فيه الصفوف الجهلة ومن أيدهم على السلاح سيتقدم اعضاء هيئة التدريس الصفوف بأقلامهم وبعطائهم.

وطمئن الظاهري زملاءه من اعضاء هيئة التدريس بعدم الالتفات لهذه التهديدات او التشويش على مطالبهم التي وصفها بالنبيلة .

وقال الظاهري : اذا ما كان هناك اي أخطار فقد أعلنا ونعلن بأننا سنكون في المقدمة لمواجهة هذه الأخطار المصطنعة التي يسعى أصحابها لتكميم أفواهنا فهم يستكثرون على الجوعى أنينهم ، نحن قادرين بعلمنا وبصبرنا على مواجهة من صادروا لقمة عيشنا.

من جانبه أكد الدكتور مشعل الريفي عضو الهيئة الادارية للنقابة على نجاح الاضراب بشكل كامل في كليات الجامعة.

وقال الريفي بان زيارة وفد من الهيئة الإدارية لكليات التجارة والتربية والاعلام أكد على نجاح الاضراب في هذه الكليات بنسبة 100 %.

وأوضح الريفي بأن عمادة كلية اللغات لجأت إلى الاستعانة بعدد من الاداريين لإقامة الامتحانات فيها بعد التزام كامل من أعضاء هيئة التدريس بالكلية بدعوة النقابة بالإضراب .

وجدد الريفي التأكيد على المطلب الرئيسي للإضراب المتمثل في صرف الرواتب المتأخرة ، مؤكدا بأن هذه المطلب واضح لا يقبل المزايدة او التخوين أو التوظيف السياسي.

في ذات السياق أوضح الدكتور هشام ناجي عضو الهيئة الادارية للنقابة على نجاح الاضراب في كليات الطب والهندسة بنسبة تجاوزت الـ 70 % .

وأكد ناجي بان زيارة وفد من الهيئة لهذه الكليات أكد التزام أعضاء هيئة التدريس بدعوة النقابة بالإضراب الشامل.

وجدد ناجي على التأكيد على استمرار الاضراب في الأيام القادمة وأنه لا تراجع عنه لكونه مطلب قانون ومطلب حق وليس في أي تسيس .

مطالبا سلطة الأمر الواقع في صنعاء والسلطة في عدن بسرعة وضع حلول لأزمة الرواتب التي قال بأنها باتت تمس كل أفراد المجتمع.

هذا وأكد أعضاء هيئة التدريس بجامعة صنعاء على عزمهم المواصلة في تنفيذ الاضراب الشامل خلال الأيام القادمة حتى الاستجابة لمطالبهم وعلى رأسها صرف الرواتب المتأخرة.

من جانب آخر اعلنت نقابة عمال وموظفي وزارة الصحة في صنعاء تضامنها الكامل مع نقابة أعضاء هيئة التدريس ومساعديهم في جامعة صنعاء في خطواتها التصعيدي لتحقيق مطالبها المشروعة.

وحيت النقابة في بيان صادر عنها ما تضمنه بيان نقابة التدريس مؤخرا من تأكيده لوجود جهود مشتركة حالياً للوصول إلى حلول مرضية بالتنسيق مع المجلس الأعلى لنقابات هيئة التدريس ومساعديهم في الجامعات الحكومية ووزير التعليم العالي والبحث العلمي في " حكومة الانقاذ " متمنية أن تتكلل بالنجاح بما يضمن تنفيذ المطالب المشروعة؛ وبما يساعد على استئناف العملية التعليمية.

واكد البيان أن المساس بمرتب الموظف في ظل الظروف اﻻقتصادية الصعبة وعدم وجود بدائل حقيقية تخفف من معاناة الموظف؛ سيكون له انعكاسات خطيرة، ومدمرة من الصعب السيطرة عليها، فالجوع كافر ومن لم يجرب الجوع والحاجة بالتأكيد ﻻ تعني هذه العبارة له شيء، حسب تعبير البيان.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1090
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
2  تعليق



2
الدود الذي يأكل بنهم سينفجر
Monday, 09 January, 2017 06:34:40 AM
محب العلم
الدود الذي يأكل بنهم سينفجر

الدود الذي يأكل بنهم ويدمر ما هو في متناوله سينقرض بسرعة لأنه يقضي على مقومات حياته.


1
الله يعينكم يا رموز الأمة
Monday, 09 January, 2017 06:29:54 AM
محب العلم
الله يعينكم يا رموز الأمة

الله يعينكم يا رموز الأمة ... لا بأس قريبا سينقرض الخونة الحقيقيون ويتآكلون فتلك هي سمات الانقراض.




 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©