الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / تقرير حقوقي يرصد 275 حالة انتهاك للحريات الصحفية في اليمن
تقرير حقوقي يرصد 275 حالة انتهاك للحريات الصحفية في اليمن
الثلاثاء, 10 يناير, 2017 09:40:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تقرير حقوقي يرصد 275 حالة انتهاك للحريات الصحفية في اليمن
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - سبأ
رصد مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي ٢٧٥ حالة انتهاك للحريات الإعلامية خلال العام ٢٠١٦م منها ١٢ حالة قتل تعرض لها الصحفيين أثناء تغطيتهم الإعلامية للحرب الدائرة في اليمن منذ ما يقرب من عامين.

وأوضح تقرير الرصد للحريات الإعلامية لعام ٢٠١٦ الصادر عن المركز أن ٧٩ إعلاميا تعرضوا لحالات اختطاف واعتقال فيما أصيب ٣٢ آخرين وتعرض ٣٤ منهم للتهديد والعشرات من الاعتداءات و١٣ حالة شروع في قتل.

وقال رئيس مركز الدراسات والإعلام الاقتصادي مصطفي نصر في مؤتمر صحفي لتدشين التقرير أن الصحفيين اليمنيين دفعوا ثمنا باهظا وهم يناضلون من اجل نقل الحقائق وتعرضوا للقتل والاختطاف والتنكيل بسبب مهنتهم، داعيا كل الإطراف المحلية والمنظمات الدولية المعنية بالحقوق والحريات للوقوف ضد هذه الانتهاكات التي حولت حياة المئات من الصحفيين وأسرهم إلي جحيم.

وأكد أن هذه الانتهاكات اليومية التي تمارس ضد الإعلاميين لا تسقط بالتقادم ولن يفلت مرتكبيها من العقاب.

وتصدرت ميليشيا الحوثي قائمة المنتهكين للحريات الإعلامية في اليمن حيث بلغت عدد الانتهاكات التي ارتكبتها خلال ذات العام ١٦٨ انتهاكا بنسبة ٦١ بالمئة من حجم الانتهاكات يليها ٤٢ انتهاك من قبل مجهولين.

وقال نصر " إن تدشين التقرير في تعز يحمل رسالة مهمة لكل الأطراف والعالم كونها المدينة التي شهدت أعلى معدل لقتل الصحفيين في اليمن خلال العام حيث قتل فيها ٤ صحفيين فيما قتل اثنين من الصحفيين في صنعاء واثنين في شبوة وتوزع بقية القتلى علي محافظات حجة وصعدة والجوف والحديدة".

وناشد كل أحرار العالم بالضغط علي جميع الأطراف لاحترام عمل الصحفيين وتمكينهم من أداء واجبهم في نقل الحقيقة للجمهور اليمني والعالم.. مستغربا ضعف الاهتمام من قبل الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية المحلية والدولية بقضية الصحفيين اليمنيين المختطفين في سجون ميليشيا الحوثي والذين تعرضوا للتعذيب ومنعوا من الدواء وحرموا من زيارة أهاليهم.

ولم تقتصر حالات الانتهاكات التي تعرض لها الإعلاميين اليمنيين ونشطاء التواصل الاجتماعي في اليمن علي القتل والاعتقال والتعذيب، وإنما تعرضت البيئة الإعلامية لشتي أنواع التنكيل كالنهب لوسائل الإعلام وحجب المواقع الإخبارية وإتباع سياسة تكميم الأفواه وغيرها من الانتهاكات التي رصدها التقرير.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
401
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©