الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / محافظ حضرموت: عاصفة الحزم أنقذت اليمن و80% من القيادات المحلية لتنظيم القاعدة في السجون
محافظ حضرموت: عاصفة الحزم أنقذت اليمن و80% من القيادات المحلية لتنظيم القاعدة في السجون
الاربعاء, 11 يناير, 2017 08:26:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
محافظ حضرموت أحمد بن بريك
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
محافظ حضرموت أحمد بن بريك

*يمن برس - المكلا
قال محافظ حضرموت، اللواء أحمد بن بريك، إن عاصفة الحزم التي قام بها التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن بقيادة المملكة العربية السعودية، جاءت في الوقت المناسب.
وأضاف في حوار مع صحيفة "المدينة" السعودية، أن العاصفة، جاءت في وقتها وقطعت الطريق على انقلاب الحوثي- صالح وساند الشرعية ووقف في وجه مطامع إيران ولاية الفقيه في اليمن والإقليم.

وأشار بن بريك، إلى الجهود المبذولة لاستكمال منظومة الأمن في حضرموت بكسر شوكة القاعدة والتصدي للدواعش، مشيرا إلى أن العمل سيجرى في إعادة العمل لمطار الريان قريبا.

وقال إن زيارة الرئيس هادي الأخيرة إلى حضرموت، غير عادية وأعطت انطباعًا لأبناء حضرموت بأن هذه الزيارة تكمن في اهتمام قائد مسيرتنا في الشرعية بتلمس هموم المواطنين والصعوبات التي تواجه السلطة المحلية وأبناء حضرموت، معتبرا إياها أول مرة منذ الاستقلال 1967م، مؤكدا أنها ناجحة بكل المقاييس سياسيًا واجتماعياً واقتصادياً.

وحول نجاح الأمن في حضرموت، قال اللواء بن بريك، إن ذلك يعود إلى العزيمة والإرادة في أوساط أبناء المحافظة.

وحول وضع تنظيم القاعدة في المحافظة، قال المحافظ بن بريك، إن التنظيم له قيادات محلية تنتمي لحضرموت و80% منهم داخل السجون، إلا أن التنظيم أيضا يضم عناصر من دول عربية وأجنبية، مشيرا إلى أنه يجري البحث عن عنصرين في القاعدة يحملان الجنسية الفرنسية، يتواجدان حاليا في حضرموت.

كما لفت إلى أنه يوجد في السجون عدد من جنسيات عربية لكن الأغلبية من تنظيم القاعدة من المحافظات الأخرى الذين كانوا يعملون بتوجيه من النظام السابق والانقلابيين حيث هربت مجاميع منهم إلى البيضاء، وفر آخرون إلى صنعاء وبعضهم اتجه إلى المحافظات الغربية باتجاه شبوة وأبين ولحج.

وأضاف بن بريك: "نحن مستمرون في مكافحة الإرهاب وكسر شوكته ومعركتنا ضد القاعدة وداعش مفتوحة ومستمرة ونحن كسبنا الجولة الأولى ضد العناصر الإرهابية لتحرير مدينة المكلا ومدن ساحل حضرموت من عناصر القاعدة وماضون في مواصلة ذلك النصر الكبير، نتابع ونرصد هذه التحركات وهم الآن يعيشون في مرحلة صعبة في الجبال والهضاب ونقوم بعمليات وتنسيق مع قوات التحالف العربي من المملكة والإمارات لتنفيذ ضربات استباقية لتجمعات فلول القاعدة التي هي في عداد الهالكين، وإنهم مرصودون ومتابعون، وقمنا بإطلاق سراح ما يقارب من ألفي شخص عملوا مع القاعدة مع أخذ ضمانات بعدم العودة مع هذه العناصر الإرهابية وحضرموت بالرغم من معاناتها من احتلال القاعدة تعيش الآن استقرارًا أمنيًا كبيرًا حيث تفرغنا الآن إلى متابعة وملاحقة اللصوص".


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
775
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©