الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / «يا صهيوني.. ستموت في غزة».. حماس تهدد الجيش الإسرائيلي اذا أقدم على حماقة ضدها «فيديو»
«يا صهيوني.. ستموت في غزة».. حماس تهدد الجيش الإسرائيلي اذا أقدم على حماقة ضدها «فيديو»
الاربعاء, 08 فبراير, 2017 08:35:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
«يا صهيوني.. ستموت في غزة».. حماس تهدد الجيش الإسرائيلي اذا أقدم على حماقة ضدها «فيديو»
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
نشرت كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس فيديو جديد توعدت فيه الجيش الإسرائيلي الذي يلوح بالعصا العسكرية في وجه الحركة, بمواجهة مصير مظلم حال واصل عدوانه على قطاع غزة.

وتوعد الفيديو، الذي أنتجته كتائب القسام مصحوبًا بترجمة للغة العبرية، من سمّاهم بالصهاينة بالموت في غزة، فيما أشارت وسائل إعلام إسرائيلية إلى أن الحركة التي تسيطر على القطاع، تحاول مواصلة حربها النفسية ضد إسرائيل، بهدف إثناء الأخيرة عن الدخول في جولة حربية جديدة بالقطاع.

ووفق موقع صحيفة “يديعوت أحرونوت”، فقد قامت الوحدة الإعلامية التي تتولى مسألة الدعاية لصالح كتائب القسام، بإعداد فيلم بنظام الرسوم المتحركة حمل عنوان “يا صهيوني.. ستموت في غزة”، مشيرة إلى انتشاره كالنار في الهشيم على شبكات التواصل الاجتماعي، عقب طرحه بالأمس على موقع يوتيوب.

ونقلت الصحيفة، عن مصادر أن تكتيكات الدعاية التي تتبعها حركة حماس وحرصها على إعداد كليبات بالعبرية ونشرها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، “تأتي ضمن محاولات لردع المجتمع الإسرائيلي ومنع المؤسسة العسكرية والمستوى السياسي من التفكير في خوض معركة جديدة ضد حماس”.

وعلق موقع CH10 العبري بدوره على الكليب الجديد، مشيرًا إلى أن وحدة الدعاية التابعة لحماس نشرت بالأمس “كليب” بالعبرية، هددت من خلاله بإطلاق صواريخ على كل نقطة في إسرائيل، وطالبت نشطاءها بالبدء في التمرد بالضفة الغربية. حسب ترجمة موقع أرم نيوز الاماراتي.

وجاء في الكليب الجديد رسائل تدل على أن حماس، كما تقول، لديها جميع أنواع الصواريخ التي يمكنها الوصول إلى كل مكان في الدولة العبرية، كما توعد بموت كل صهيوني حال العدوان على القطاع.

وتبنت حركة حماس هذا الأسلوب إبان عملية “الجرف الصامد” صيف 2014، حين طرحت “كليب” يركز على الطبيعة الجبانة للجنود الإسرائيليين، معتمدة على أسلوب الحرب النفسية الذي يتخذ من وسائل الإعلام الجديد ومواقع التواصل الاجتماعي أداة لها، تحقق تأثيرًا كبيرًا، وتولي أطرافها اهتمامًا كبيرًا بالمضي في شنها وتنظيم أدواتها.

وأطلقت حماس في شهر آيار/ مايو 2015  فيديو كليب بالعبرية، مستغلة ألحان أغنية شهيرة للمطرب الإسرائيلي، يمني الأصل زوهار أرجوف، والذي انتحر في السجن الإسرائيلي عام 1987، داعية جنود الاحتلال إلى ترك الخدمة العسكرية، وهو الكليب الذي جذب وقتها انتباه وسائل الإعلام الإسرائيلية، قبل أن تطرح كليب آخر يعتمد على ألحان أغنية شهيرة للمطرب الإسرائيلي إيال جولان.

ورد جنود إسرائيليون بسلاح حرس الحدود بفيديو كليب مماثل في أيلول/ سبتمبر من العام نفسه، يعتمد على ألحان الأغنية الإسرائيلية ذاتها، ولكنه يرد على كلمات حماس التي ترسخ لفكرة الخوف لدى الإسرائيليين، بكلمات أخرى مضادة، تدعو الإسرائيليين إلى عدم الخوف، وتؤكد لهم أن حرس الحدود يعمل على حمايتهم، فيما يدعو حماس لعدم استغلال أغاني إيال جولان.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك

- فيديو :







شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1947
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©