الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / قائد عسكري «يزعم» تحرير مدينة ميدي بعد أكثر من عام على تحريرها من قبل قوات العميد ثوابة
قائد عسكري «يزعم» تحرير مدينة ميدي بعد أكثر من عام على تحريرها من قبل قوات العميد ثوابة
الجمعة, 10 فبراير, 2017 11:07:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
ثوابة مع المقدشي
ثوابة مع المقدشي

*يمن برس - خاص
نفت مصادر عسكرية في اللواء 82 مشاة بحري تصريحات لـ قائد اللواء الثاني حرس حدود العقيد منصور الزافني عن تحرير قواته لميدي قبل أيام، بحسب تصريحات صحافية للأخير.

وقالت المصادر إن "قوات الجيش الوطني بقيادة العميد منصور ثوابة قائد اللواء 82 مشاة بحري، والذي لايزال جريحا حتى الآن جراء معركة التحرير، هي من قامت بتحرير المدينة".

وأضافت المصادر أن "العقيد الزافني جاء يدّعي  للأسف نصرا لم يشارك به، زاعما أن قواته حررت ميدي مع أنه قد تم تحريرها في شهر ديسمبر من العام 2015، قبل أكثر من عام".

واستغربت المصادر ذاتها "نسب مثل هذه الانتصارات، للعقيد الزاعني رغم أن الجميع ومنها قيادة الشرعية تعرف من قام بتحرير المدينة".

 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4052
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
1  تعليق



1
التاخير في الحسم
Friday, 10 February, 2017 11:57:52 PM
اليمن
التاخير في الحسم

الا تعلمون ان سبب الخلافات التي تحدث في صفوف قوات الشرعية سببها الأساسي هو الشيخ علي محسن أقول شيخ لأنه لا يستحق اكثر من هذا المنصب فرئيس الأركان لا ينفذ الا أوامر و توصيات ومخططات الشيخ علي محسن الأحمر و للعلم ان الشيخ هو من يعرقل ويماطل في تحرير مديرية نهم وميدي وعرقلة تحرير العاصمة ان علي عفاش وعلي بلسن وجهان لعلمة واحدة في الفساد ومن يقول غير ذلك فليرجع وليبحث عن تاريخ فسادة اثناء حكم عفاش فلا يغرنكم تصرفاته التي توحي بالوطنية فهو لا يهمه الا مصلحته ومصلحة اتباعه هذا الرجل ليس له رؤية مستقبلية للوطن .نعم له رؤيه مستقبليه كيف يسيطر على الوضع هو واتباعه .الملاحظ ان الشخصيات المعينة من قبل علي بلسن معظمهم من سنحان ومن القادة الذين كانوا في الفرقة سابقا معناها في المستقبل ستكون هناك عصابة تابعة لعلي محسن من الصعب تغييرها وكأنك يأبون زيد ما غزيت ومن ثم ثورة من جديد ودمار من جديد





أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©