الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / هذه قصة آخر جندي عراقي قاتل بفلسطين (صورة)
هذه قصة آخر جندي عراقي قاتل بفلسطين (صورة)
السبت, 18 مارس, 2017 10:50:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
هذه قصة آخر جندي عراقي قاتل بفلسطين (صورة)

*يمن برس - عربي21
لم تكن وفاة الجندي العراقي حسين محمد عبد الله السامرائي، بالحدث العابر لدى وسائل الإعلام الفلسطينية، بوصفه آخر جندي من بلاد الرافدين شارك بحرب 1948 في فلسطين ضد الكيان الصهيوني.

ورحل الحاج السامرائي، أمس الجمعة، في مدينة سامراء شمال محافظة صلاح الدين عن عمر ناهز الـ 95 عاما وفي ذاكرته قصص طالما رواها لأبنائه وأحفاده وعائلته عن أقدس المعارك التي شارك فيها في أرض فلسطين.

وتفاجأ ذوو الفقيد السامرائي في حديث مع "عربي21" بتناول وسائل إعلام فلسطينية، لخبر وفاة الحاج حسين محمد عبد الله، حيث شكل ذلك دفعا معنويا لعائلته التي اعتبرتها شكلا من أشكال المواساة المميزة.

وقال أحد أفراد أسرته، مفضلا عدم الكشف عن اسمه إن "الفقيد لم ينس وهو في عمره المتقدم في السن، المعارك التي خاضها جنديا في الجيش العراقي ووصل إلى بحيرة طبرية، وبعدها تلقى الجيش الأوامر بالانسحاب".

وفي أكثر المجالس التي كان يحضر فيها الراحل السامرائي، كان يحدث أبناءه وأحفاده عن قصصه في تلك المعارك التي ملأت قلبه وعقله إلى آخر أيام عمره، حيث تشعر عائلته بالفخر بالراحل الذي كان يمثل رمزا حقيقيا لها، بحسب تعبيرهم.

ورحل السامرائي بعد تدهور حالته الصحية، وانتقاله إلى مدينة أربيل للعلاج في إحدى مستشفياتها، ثم عاد إلى مدينته ومسقط رأسه سامراء التي لم يدم فيها كثيرا بعد دخوله في غيبوبة لمدة يومين فارق على إثرها الحياة. 

وأعرب ذوو الراحل لـ"عربي21" عن حزنهم العميق لما وصل إليه حال العراق، إذ أن جيشه بات منشغلا في وضعه الداخلي، بدمه سطر ملاحم بطولية في بدايات عهده أثناء معارك خاضها في الجولان السوري وفلسطين ضد الاحتلال الإسرائيلي.

وشارك الراحل في الحرب بعمر لم يتجاوز الـ 24 عاما تحت إمرة القائد الكردي المعروف عمر علي، حيث كان الفقيد برتبة نائب عريف بالجيش العراقي في هندسة آليات كهربائية، وفقا لما ذكره ذووه.

وجاء المقدم عمر علي الكردي من كركوك، على رأس الفوج الثاني التابع لجحفل اللواء الخامس، ويعود له الفضل في إنقاذ ليس المحصورين فحسب بل جنين بأسرها. 

يذكر أن للجيش العراقي جولات وصولات في الحروب العربية ضد الاحتلال الإسرائيلي، فيما لا تزال مقابر الجنود العراقيين في جنين الفلسطينية شاهدة على تلك الحقبة المميزة لدورهم في الدفاع عن مقدسات العرب والمسلمين.
يمن برس - هذه قصة آخر جندي عراقي قاتل بفلسطين (صورة)



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1305
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©