الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / في احتفالية أمهات المختطفين بمأرب.. جباري يعلن اعتماد الحكومة راتب لأسر المختطفين ابتداء من ديسمبر
في احتفالية أمهات المختطفين بمأرب.. جباري يعلن اعتماد الحكومة راتب لأسر المختطفين ابتداء من ديسمبر
الثلاثاء, 21 مارس, 2017 01:53:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
في احتفالية أمهات المختطفين بمأرب.. جباري يعلن اعتماد الحكومة راتب لأسر المختطفين ابتداء من ديسمبر
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - خاص
أعلن نائب رئيس الوزراء وزير الخدمة المدنية عبدالعزيز جباري اعتماد  الحكومة راتب لكل أسر المختطفين والمعتقلين، ابتداء منذ شهر ديسمبر.

جاء ذلك في كلمته اليوم في المهرجان الفني والخطابي الذي نظمته رابطة أمهات المختطفين ، اليوم الثلاثاء، في الصالة  المغلقة في مأرب، وذلك بالتزامن مع يوم الأم العالمي.

وقال  جباري إن  مليشيات الحوثي حولت هذا اليوم من يوم عيد الى يوم أسود بحق الأمهات بسبب جرائم تلك المليشيات.

وأضاف أن ما يجري من جرائم داخل معتقلات المليشيات نشعر بأننا في بلد غير بلدنا من هول ما نسمع من جرائم تعبر عن انتقام من كل ابناء اليمن، مشيرا إلى ضرورة إنهاء الانقلاب لوقف تلك الجرائم والانتهاكات بحق اليمنيين.

وتابع:  أن  كل القتلى من الطرفين هم ضحايا من يسمى "عبدالملك الحوثي" سواء من قاتل في صفوف المليشيات أو من قاتل في صفوف الشرعية بسبب نزوة من وصفه بـ " المعتوه".

وسخر نائب رئيس الوزراء من "البرقية التي زعم عبدالملك انه بعثها لجدته فاطمة، رضوان الله عليها، ماذا أخبرها في تلك البرقية، متسائلا: "هل أخبرها بأنه قتل الآلاف من اليمنيين واعتقل عشرات الآلاف وشرد الملاييين منهم".

من جهتها قالت عضوة  رابطة أمهات المختطفين "أم حسام"  إن العشرات من أبنائهن قتلوا تحت التعذيب منذ الانقلاب المليشاوي، مشيرة الى أنه رغم التعذيب والاذلال الذي يتعرض له ابنائهن في تلك المعتقلات الا انهم لن يقبلوا بالذل والمهانة.

وأضافت انه في يوم عيد الأم الا ان المئات من الأمهات يفصل بينهن وبين رؤية أولادهن  المسافات ومعتقلات المليشيات وقضبان الحديد، وأن محنتهن تستمر منذ عامين، مؤكدة انهن لن ينسين المواقف المساندة لقضيتهن العادلة. 

وطالبت رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة أن يجعلوا من ملف المختطفين ذات أولوية هامة لديهم داخليا وخارجيا.

كما دعت المنظمات الدولية لحقوق الانسان للعمل على وقف الانتهاك والتعذيب التي يعامل بها المختطفين في سجون المليشيات، والعمل على إطلاق سراحهم.

تخلل المهرجان فقرات فنية وإنشادية وقصيدة شعرية للشاعر مجيب الرحمن  غنيم .


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
673
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©