الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / بالوثائق الرسمية.. رئيس حكومة الحوثيين بن حبتور يمنح أراضي الدولة للحوثيين ومدير مكتبه
بالوثائق الرسمية.. رئيس حكومة الحوثيين بن حبتور يمنح أراضي الدولة للحوثيين ومدير مكتبه
السبت, 15 أبريل, 2017 06:18:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
بالوثائق الرسمية.. رئيس حكومة الحوثيين بن حبتور يمنح أراضي الدولة للحوثيين ومدير مكتبه

*يمن برس - خاص
كشفت وثائق حديثة، استمرار حكومة الإنقلابيين في توزيع أراضي الدولة لأشخاص نافذين ومقربين من جماعة الحوثي وحزب المخلوع صالح.

وأظهرت وثائق -حصل عليها يمن برس- توجيه رئيس وزراء حكومة الإنقاذ الوطني، المشكلة من الحوثيين وحزب المخلوع، بصرف أراضي مملوكة للدولة في محافظة الحديدة لشخصيات حوثية.

وتظهر ثلاثة وثائق رسمية مذيلة بتوقيع الدكتور عبدالعزيز بن حبتور رئيس حكومة الإنقلابيين، وموجهة لمدير الهيئة العامة للأراضي والمساحة والتخطيط العمراني، وتقضي بصرف أراضي لشخصيتان مقربة من الإنقلابيين وشركة تجارية مملوكة لحوثيين.

وبحسب الوثائق فإن بن حبتور وجه الهيئة بصرف أراضي مناسبة (لم يحدد مساحتها أو حجمها) للدكتور أحمد سالم القاضي، وزير التعليم الأسبق، وأرضية لـ عبدالرحمن سالم ذيبان مدير مكتب بن حبتور، وأرضية ثالثة لشركة الهلال للاستثمار.

يمن برس - بالوثائق الرسمية.. رئيس حكومة الحوثيين بن حبتور يمنح أراضي الدولة للحوثيين ومدير مكتبه

يمن برس - بالوثائق الرسمية.. رئيس حكومة الحوثيين بن حبتور يمنح أراضي الدولة للحوثيين ومدير مكتبه



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1494
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©