الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / قيادي حوثي في «صنعاء» يعتدي بالضرب على طالبة في الصف التاسع ويحاول طعنها داخل المدرسة
قيادي حوثي في «صنعاء» يعتدي بالضرب على طالبة في الصف التاسع ويحاول طعنها داخل المدرسة
الإثنين, 17 أبريل, 2017 04:01:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
قيادي حوثي في «صنعاء» يعتدي بالضرب على طالبة في الصف التاسع ويحاول طعنها داخل المدرسة

*يمن برس - صنعاء
أقدم قيادي حوثي على الإعتداء على طالبة في الصف التاسع بمدرسة سكينة في العاصمة صنعاء بسبب تمزيقها شعار الجماعة من على جدار المدرسة.

وقالت مصادر محلية في صنعاء أن القيادي محمد الطيري صاحب محلات الطيري التجارية الكائنة في شارع خولان جوله ٤٥ ، السبت 15 ابريل 2017 ، قام بالإعتداء بالضرب المبرح على الطالبة عُلا احمد محمد حزام قحطان التي تدرس في الصف التاسع بسبب تمزيقها شعار الجماعة من جدار المدرسة.

وأضافت المصادر أن القيادي الطيري الذي دخل برفقة خمسة من مرافقيه المسلحين حاول قتل الطالبه علا بجنبيته لولا تدخل الطالبات والمعلمات اللاتي وقفن أمامه.

من جانبه قال مدير التربيه بامانة العاصمه محمد عبدالله الفضلي،  ان المدعو الطيري طلب من طالبات مدرسة سكينه بشارع 45 رفع الشعار على جدار المدرسه وترديده داخلها، فرفضن طلبه مما اثار غضبه على احدى بنات المدرسه.

واضاف الفضلي: وضحنا للطيري الذي يسمي نفسه رئيس مجلس الاباء، ان المدرسه للتعليم ومحايده ويمنع فيها ممارسة اي عمل حزبي او رفع شعارات لاي حزب وعلى الجميع التعاون والتفهم ان من مصلحة ابنائنا الطلاب والطالبات تجنيبهم الصراعات والخلافات وتركهم يتعلمون، الا ان الطيري كان قد جمع مجموعه من المسلحين داخل المدرسة وباشروا اخافة الطالبات والمدرسات وترديد الصرخه داخل المدرسة.

وأشار الفضلي أن المدرسة أغلقت بطلب من الأهالي حتى تقوم الجهات المختصه بواجبها ونحصل على التزامات مؤكدة لعدم تكرار ماحدث.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2755
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©