الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / عائض القرني يثير جدلاً على شبكات التواصل بسبب مقال نشره «الجزيرة نت» قبل 6 أعوام
عائض القرني يثير جدلاً على شبكات التواصل بسبب مقال نشره «الجزيرة نت» قبل 6 أعوام
الخميس, 20 أبريل, 2017 12:05:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
الداعية الدكتور عائض القرني
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
الداعية الدكتور عائض القرني

*يمن برس - متابعات
أثار الداعية السعودي الشيخ عائض القرني، الثلاثاء 18 أبريل/نيسان،2017 جدلاً واسعاً على شبكات التواصل الاجتماعي؛ بسبب مقال نشره موقع "الجزيرة.نت" الصادر باللغة الإنكليزية عام 2011.

القرني، أشار إلى عثوره على مقالات ومقاطع في موقع "الجزيرة.نت"، تسيء إلى بلاده وإلى علماء المملكة ودعاتها، وتلصق بهم تهمة نشر الإرهاب في العالم.


وشرح الداعية السعودي في سلسلة من التغريدات موقف الإسلام من العنف، ودور السعودية في مكافحة الإرهاب والتطرف.


الكاتب الصحفي القطري عبد الله العذبة، عقّب على تغريدة القرني برابط مقال الكاتبة السعودية مي يماني الذي يعود إلى مايو/أيار 2011، وقت مقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن في أبوت آباد، الواقعة على بُعد 120 كم عن إسلام آباد، في عملية اقتحام أشرفت عليها وكالة الاستخبارات الأميركية .

أحد المغردين طالبه أيضاً بالكشف عن كيفية عثوره على المقال وتساءل: "هل (عثرت)على المقال أم أخذته من مغردين للوطن تحت بند (والقائمين عليها)؟ أم (وما ملكت أيمانكم)؟".
 
اللافت أبضاً، أن تغريدة الداعية عائض القرني سبق أن نشرها قبل يوم حساب على تويتر يدعى "الوطن".

وسبق أن أثار الداعية عائض القرني جدلاً مشابهاً بعد تغريدة مدح بها ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان.

كما تداول سعوديون منشوراتٍ للقرني من قبلُ قالوا إنها ليست له؛ ومنها ما ورد في كتابه "محمد كأنك تراه"، والتي قالوا فيها إنه نسب قصيدة كتبها الشاعر الراحل نزار قباني، بمناسبة ذكرى ميلاد عبد الناصر، الموجودة في ديوان "أبجديات الياسمين"، حيث جمع أبيات متفرقة منها دون الإشارة إلى المصدر.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1780
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©