الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / هادي: الحوثيون يستميتون في صعدة وكل شبر يتحرر فيها أهون عليهم من تحرير مائة كيلو خارجها
هادي: الحوثيون يستميتون في صعدة وكل شبر يتحرر فيها أهون عليهم من تحرير مائة كيلو خارجها
الجمعة, 21 أبريل, 2017 04:51:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
هادي: الحوثيون يستميتون في صعدة وكل شبر يتحرر فيها أهون عليهم من تحرير مائة كيلو خارجها

*يمن برس - متابعة خاصة
أكد محافظ محافظة صعدة- الشيخ/ هادي طرشان، أن جبهة القتال بالمحافظة تشهد تقدماً، رغم العوائق التي تعترضها، والتي قد يكون منها، وفقاً لإشارته، تأخر صرف مرتبات الجيش الوطني في جبهات المحافظة منذ أربعة أشهر كاملة، والوعورة الجبلية، وكثرة الألغام التي زرعتها المليشيا.

 وفيما نفى أن يكون الفساد الذي تداوله البعض عن وجود فساد في محور صعدة هو السبب. رد الشيخ طرشان حول ما تردد عن فساد في محور صعدة، بالتأكيد على أن الأمر أشبه بمناكفات ليس إلا.

 وقال: "من عوائق حسم المعركة في محافظة صعدة تأخير المرتبات، حيث أنه منذ أربعة أشهر إلى الآن لم يستلموا مرتبات في جبهات صعدة، أيضا وعورة المناطق، والألغام المزروعة، فأكثر من أربعة آلاف لغم إلى الآن نزعت".

 وأضاف:" هذه هي العوائق، لكن أن نقول أنها فساد، فالذي يقول هذا الكلام هو يعطي هدية للحوثيين والعفاشيين، وأن ما يؤخر هؤلاء هو الفساد فهذه لا نقبلها أن تطلق على هذه الألوية في محافظة صعدة".

 وأوضح محافظ صعدة- في حوار صحفي نشرته جريدة «أخبار اليوم» في عددها الصادر اليوم الخميس بمدينة عدن، أن الحوثيين يستميتون على صعدة، وكل شبر يتحرر فيها هو أهون عليهم من تحرير مائة كيلو خارجها، باعتبارها المكان المقدس بالنسبة لهم.

 وقال: "عندما نتكلم عن صعدة فنحن نتكلم عن المكان المقدس بالنسبة للحوثي، فالحوثي يعتبر صعدة منطلقه ومسقط رأسه، وهو أيضا ربى الرعيل الأول من الإجراميين والإرهابيين والمفسدين في محافظة صعد".

 وأضاف:" لذلك هم يستميتون على كل شبر في هذه المحافظة، وعندما يتحرر كيلو واحد من محافظة صعدة فهو أهون عليهم من أن تتحرر مائة كيلو في خارج محافظة صعدة".

 وكشف الشيخ/ هادي طرشان عن أن هناك مفاجآت بدأت بوادرها في تقدم اللواء 102 بجبهة جبل شعير الذي كان يمثل الخطر الأكبر على الدخول والخروج من مندبة، مشيراً إلى أهمية جبل مندبة الاستراتيجي الذي تقدم فيه الجيش الوطني والمقاومة عن طريق اللواء 102مشاة.

 وقال:" الجبل الآن تحت السيطرة، وهو جبل كبير جدا يتكون من سلسلة جبلية تمتد إلى أبواب الحديد جنوبا ويطل على سحار الشام ومنطقة إيباد، ويطل من جهة الشرق والغرب على الشطبة والثعبان، وهو أيضا يغطي منطقة مندبة، وكانت القناصة من هناك تؤذي الجيش الوطني والمقاومة الشعبية".

 وأكد الشيخ طرشان أن عاصفة الحزم عصفت بالمشروع الحوثي السلالي وأخمدته في مهده ولولاها لكان حال اليمن اليوم كحال سوريا والعراق..

 ونوه إلى أن اليمن لم يكن وحده بل هناك دول أخرى كانت تُهدد بشكل عام قبل أن تنطلق العاصفة، وكان اليمنيون تحت رحمة هذه المليشيا.

وأردف:" ولكن بفضل الله سبحانه وتعالى ثم بفضل عاصفة الحزم عصفت بالمشروع الحوثي السلالي وأخمدت هذا المشروع في مهده، والآن نحن نقطف ثمارها إن شاء الله في أغلب المحافظات، والآن هذه العاصفة المليشيا تُحاصر في صنعاء وتعز والجوف وفي مهدها في محافظة صعدة".
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1950
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©