الصفحة الرئيسية / من هنا وهناك / ملكة بريطانيا تمتلك هاتفاً جوالاً وآيباد.. ولديها حساب سري على الشبكات الاجتماعية!
ملكة بريطانيا تمتلك هاتفاً جوالاً وآيباد.. ولديها حساب سري على الشبكات الاجتماعية!
الخميس, 04 مايو, 2017 11:36:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
ملكة بريطانيا تمتلك هاتفاً جوالاً وآيباد.. ولديها حساب سري على الشبكات الاجتماعية!
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
يبدو أن إتمام ملكة بريطانيا اليزابيث الثانية 91 عاماً من العمر، لم يمنعها من ممارسة حياتها “التكنولوجية” كسيدةٍ تعيش في القرن الـ 21.

إذ كشف المؤلف الملكي بريان هوي أن الملكة تقتني هاتفاً ذكياً ترسل منه رسائل نصية قصيرة SMS، وتمتلك جهاز آيباد، إلى جانب امتلاكها حساباً سرياً خاصاً على الشبكات الاجتماعية - غير الحسابات الرسمية العامة -.

وبحسب ما ذكره هوي لصحيفة Daily Mail البريطانية، فإن هاتف اليزابيث يحظى بتشفير يجعل من اختراقه أمراً مستحيلاً، مشيراً إلى أن الملكة عادةً ما تتواصل مع ابنتها الأميرة آن، ومدير سباقاتها جون وارن، فيما تحتفظ مساعدة الملكة الشخصية بهاتفها الجوال في معظم الأوقات.

ويُقال إن الملكة صارت لا تنزعج من استخدام الآخرين للهواتف؛ فقد كانت تتحدث مع ضيف عندما رن هاتفه، فقالت له بعد أن تجاهل الرنين "كنت أفضّل الإجابة على الهاتف؛ قد يكون شخصاً مهماً".

وتعتبر العائلة الملكية البريطانية من أول المستخدمين للتكنولوجيا؛ فهاتف الملكة يعمل مع مساعدتها 24 ساعة كل أيام السنة، وتمتلك على ما يبدو أفضل دليل في العالم يحتوي على الأرقام الخاصة لكل زعماء العالم وأي شخص قد تحتاج للاتصال به.

وتم تركيب الخط الأرضي الأول في قصر باكينغهام بلندن في العام 1883 لاستقبال البرقيات الملكية، حيث أجرت الملكة فيكتوريا أول مكالمة هاتفية في العام 1878، لكنها كرهت وضع أنبوب مطاطي بالقرب من فمها، وقالت إنها تعتقد أنها غير صحية.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
1999
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©