الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / كيف خضعت الإمارات وقبلت بقرارات الرئيس هادي وباللجنة الثلاثية ؟
كيف خضعت الإمارات وقبلت بقرارات الرئيس هادي وباللجنة الثلاثية ؟
السبت, 06 مايو, 2017 09:50:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
كيف خضعت الإمارات وقبلت بقرارات الرئيس هادي وباللجنة الثلاثية ؟
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - كمال صالح
شهدت الفترة التي أعقبت صدور قرارات إقالة محافظ عدن، السابق عيدروس الزبيدي، ووزير الدولة هاني بن بريك، توترا هو الأكثر حدة بين الرئيس عبد ربه منصور هادي، رئيس الجمهورية، والحكومة الشرعية من جهة، ودولة الإمارات العربية المتحدة من جهة أخرى.

وبلغ الأمر حدا، اعتقد الكثير معه أن إنجازات عمليتي "عاصفة الحزم"، و "إعادة الأمل"، على وشك الانهيار، كون التصريحات التي صدرت من مسؤولين إماراتيين، عقب صدور القرارات، بينت حجم الامتعاض والرفض الإماراتي لتلك القرارات، والتذمر الكبير لدى أبو ظبي، من سياسات الرئيس هادي.

وفي خضم هذا التوتر، جاء لقاء الرئيس عبد ربه منصور هادي، بالملك سلمان ابن عبد العزيز، في مدينة جدة، والذي جرى خلاله مناقشة العديد من القضايا، والمواضيع ذات العلاقة بأهداف التحالف العربي، والحكومة الشرعية، والتي تصب جميعها في خانة، إنهاء الانقلاب، وعودة الشرعية.

وفي هذا السياق، قالت مصادر خاصة لـ"يمن برس"، إن الملك سلمان ابن عبد العزيز، وعد الرئيس عبد ربه منصور هادي، خلال اللقاء، بحل مسألة رفض الإمارات لقرارات إقالة الزبيدي وبن بريك.

وأوضحت المصادر التي طلبت من "يمن برس" الاحتفاظ بهويتها، أن الملك سلمان وعد الرئيس هادي، بأن يضغط بنفسه من أجل حل الموضوع، وإقناع الإمارات بالقبول بتلك القرارات.

وبحسب المصادر، فقد قبلت الإمارات، بعد تدخل الملك سلمان بتلك القرارات، وكذا بالانخراط ضمن لجنة التنسيق الثلاثية، برئاسة الفريق علي محسن صالح، لمناقشة كل القضايا ذات العلاقة بالحسم العسكري، وكذا تطبيع الحياة في المناطق المحررة، وتنسيق جهود مكافحة الإرهاب.

المصادر، قالت لـ"يمن برس"، إن السعودية، ومن وراءها التحالف سمحوا بإقامة مظاهرات عدن، وإصدار ما سُمي بـ"إعلان عدن"، بهدف تنفيس الاحتقان ليس إلا، مشيرة إلى أن التحالف لن يسمح بأي خروج عن الشرعية، أو أي خطوات قد تضر بأهداف وإنجازات التحالف العربي.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
12132
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
3  تعليق



3
أين الدين
Sunday, 07 May, 2017 12:54:55 PM
العدناني
أين الدين

ما هذه العنصرية يا رفاقنا في الجنوب أين الإيمان والأخوة والشهامة والمصير المشترك أما يكفي ميليشيات الحوثي العنصرية حتى تظهر ميليشيات الحراك لتنصر الحوثيين من حيث لا تحتسب


2
من الحديده المطراق
Sunday, 07 May, 2017 07:56:01 AM
شوعي
من الحديده المطراق

نعم الاخونجيه اسسها صالح في اليمن و عليه ان يخلصنا منها

صالح سبب مصائب اليمن


1
ارثي لحال الاخونجيه
Saturday, 06 May, 2017 10:03:55 PM
الجنوبالعربي
ارثي لحال الاخونجيه

نقدر لي موقع يمن برس حالة الصدمة القوية من إعلان عدن التاريخي والمصادر التي تحتفظ بها يمن برس هيا لرئيس تحرير يمن برس الاخونجي أن يحتفظ بها لأن الجنوب العربي قادم لامحاله وانتم خليكم مع مصادركم في تباب مأرب هههههههههه




 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©