الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / بن حبتور: ما يحدث في الجنوب من صنع السعودية والإمارات وندعو الصين لكسر الحصار
بن حبتور: ما يحدث في الجنوب من صنع السعودية والإمارات وندعو الصين لكسر الحصار
الاربعاء, 17 مايو, 2017 01:30:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
بن حبتور: ما يحدث في الجنوب من صنع السعودية والإمارات وندعو الصين لكسر الحصار
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
قال رئيس حكومة الانقلاب، عبد العزيز بن حبتور، إن التعويل على إيران وسوريا والعراق ولبنان والجزائر وروسيا والصين، لكسر الحصار السياسي، زاعما أن كل قرارات مجلس الأمن بشأن اليمن، مشتراة بأموال سعودية.

وأضاف في حوار مع قناة "الميادين"، أن اليمن بحاجة إلى مبادرة جدية وليس للتكرار الممل للمندوب الأممي، داعيا الصين لكسر الحصار المفروض على اليمن، لأجل مصالحها الاستراتيجية والاقتصادية.

ونفى بن حبتور وجود أي خلاف بين الرئيس السابق علي عبد الله صالح وبين زعيم الحوثين، أو بين "حكومة الإنقاذ" وبين المجلس السياسي، مشيرا إلى أن تلك المزاعم مجرد شائعات لإعلام من وصفه بـ"العدوان".

وأضاف أن الأحداث التي تشهدها المحافظات اليمنية الجنوبية الشرعية، من صنع السعودية والإمارات، اللتين تمتلكان مشروعا قديما جديدا يقضي بإعادة تمزيق اليمن، لمناطق نفوذ لهما، مبينا أن المشاريع الانفصالية بالية وترفضها الإرادة الشعبية اليمنية.

وزعم بن حبتور، أن للسعودية مشروع قديم في حضرموت وشبوة لتمرير أنبوب نفط إلى بحر العرب دون المرور بمضيق هرمز، أما هدف الإمارات من احتلال سقطرى فهو "تحويلها إلى منتجع سياحي من منتجعاتها"، حسب زعمه.

وقال رئيس حكومة الانقلاب إن الولايات المتحدة لا تبحث عن حلول أو تسوية، بقدر ما تسعى لإطالة الحرب على اليمن.

وأضاف بن حبتور، أن أولويات حكومة الإنقاذ هي "دعم الجبهات بالموارد البشرية والتسليحية واللوجستية".


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3976
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©