الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / «أمين الوائلي» يعود إلى صنعاء بعد فشل «الأرياني» تعيينه مستشاراً صحفياً للشرعية في عدن
«أمين الوائلي» يعود إلى صنعاء بعد فشل «الأرياني» تعيينه مستشاراً صحفياً للشرعية في عدن
الثلاثاء, 27 يونيو, 2017 02:45:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
أمين الوائلي
أمين الوائلي

*يمن برس - صنعاء
وصل الصحفي أمين الوائلي، الإثنين، 26 يونيو 2017 م، الى صنعاء الخاضعة لسيطرة الحوثيين بعد ايام من رفضه قراراً بتعيينه سكرتيرا صحفيا  لوزير الاعلام في الحكومة الشرعية، معمر الأرياني.

وكتب طارق صالح نجل شقيق الرئيس السابق على صفحته الشخصية على تويتر "أمين الوائلي الحمد لله على السلامة  بوصولك صنعاء عيدك سعيد".
وأضاف " نمد أيدينا للسلام ،سلام الشجعان من أجل السلام وليس الاستسلام ".

وكان "أمين الوائلي" قد وصل إلى العاصمة عدن قبل أسابيع وأعلن تأييده للشرعية، والوقوف الكامل معها.
وكان الوائلي قد اصدر بياناً قال فيه "أعلن بكل وضوح وبدون مواربة أو تلعثم أن الوقوف مع الشرعية وضد الانقلاب ليس خيارا بل هو موقف مبدأي والتزام لا يخضع للحسابات الآنية أيا كانت".

وأوضح الوائلي الذي كان يرأس تحرير وكالة خبر انه "لم يهادن يوما الانقلابيين، وكان دائما في صف الدولة والجمهورية والشرعية".

إلا أن حملة اعلامية شديدة من قبل أعلام الشرعية والمواقع الألكترونية المقربة من حزب الأصلاح ، قد شنت هجوماً عنيفاً "الوائلي" والوزير "الأرياني بقبوله في صفوف الشرعية بعد انا كان لسنوات عدواً لدوداً للشرعية والثورة الشبابية السلمية في 2011، وأحد أهم اذرع الرئيس اليمني المخلوع صالح.

وعقب وصله إلى صنعاء ، تعرض "الوائلي" لهجوم من قبل القيادي الحوثي محمد العماد، الذي تساءل "هل ابلغ امين الوائلي الشيخ/ ياسر العواضي التوقيت الزمني للمخطط والذي كشف ذلك تغريدة العواضي ... وهل تكفل طارق عفاش بالترحيب بالوائلي كرسالة بانة الحامي له في صنعاء بعد تغريدة ابو عفاش ، منشورين لطارق وياسر يكشف لماذا عاد الوائلي بعد ان تم تعيينة في حكومة هادي بالرياض".

وتابع  العماد "عاد محرك غرفة شائعات تشوية الأنصار .. هل عاد بعد ان أكمل أمين الوائلي المهمة ام عاد بعد رفض إعلام الاصلاح قرار تعيينة لوزير إعلام حكومة هادي". 
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3205
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©