الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / مسؤولها الأول قال إن 200 ألف سوري سيُعادون إلى بلادهم.. وزارة التنمية الألمانية توضح كيف سيتم ذلك
مسؤولها الأول قال إن 200 ألف سوري سيُعادون إلى بلادهم.. وزارة التنمية الألمانية توضح كيف سيتم ذلك
الثلاثاء, 18 يوليو, 2017 10:54:00 صباحاً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
مسؤولها الأول قال إن 200 ألف سوري سيُعادون إلى بلادهم.. وزارة التنمية الألمانية توضح كيف سيتم ذلك
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - هاف بوست عربي | سليمان عبد الله - برلين
أثارت تصريحات لوزير التنمية الألماني، غيرد مولر، عن برنامج خاص يمكن من خلاله إعادة 200 ألف لاجئ سوري إلى بلادهم، الكثير من الجدل، والنقاشات بين السوريين على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان الوزير مولر قد قال في مقابلة مع إذاعة "دوتشلاند فونك"، بُثت الأحد 16 يوليو/تموز 2017، ونُشرت مقتطفات منها قبل أيام، إن هناك الآن أملاً وفرصاً لإنهاء الحرب المأساوية داخل سوريا وحولها، وإعادة الناس إلى المناطق التي تصبح آمنة، موضحاً أنهم يعملون في هذا المجال بالفعل في دمشق وما حولها وبالمناطق المحررة في العراق.

وأكد أنه يجب تعزيز هذه التطورات، قائلاً: "أتصور أننا سنعيد أيضاً في السنوات الخمس التالية 200 ألف سوري على الأقل، من الذين وصلوا إلى ألمانيا كلاجئين، عبر برنامج خاص"، لافتاً إلى أن هناك حاجةً إلى برنامج إعادة إعمار، ليس لمدينة الموصل فحسب؛ بل للمنطقة كاملةً.

وما إن تم تداول هذه التصريحات، حتى عبّر الكثير من اللاجئين على مواقع التواصل الاجتماعي عن قلقهم من ترحيلهم مستقبلاً، فيما بدا آخرون مشكِّكين في جدوى الاندماج إن كان سيغادرون مستقبلاً ألمانيا إلى بلادهم، وسرتْ شائعات متضاربة عن الذين سيشملهم هذا البرنامج.

توضيح
ولإلقاء الضوء على طبيعة هذا البرنامج، استفسرت "هاف بوست عربي" وزارة التعاون الاقتصادي والتنمية الألمانية، عن تصريحات الوزير مولر، وعما إذا كانت هناك خطط محددة في هذا الشأن، وفيما إذا كان الأمر يتعلق بترحيل لاجئين حاصلين على حق اللجوء وفق اتفاقية جنيف للاجئين، أو الحماية الفرعية، أم عن عودة طوعية للراغبين في ذلك.

وفي جواب رسمي عن أسئلة "هاف بوست عربي"، ذكرت الوزارة أنها بدأت العديد من البرامج الخاصة بالعائدين من ألمانيا في مواطنهم، وأن الأمر يتعلق دائماً بالعودة الطوعية، بشرط أن تكون المنطقة التي يتم العودة لها آمنة.

وبيَّنت أن تصوَّر الوزير مولر لعودة السوريين خلال المقابلة المذكورة، "كان مرتبطاً بما هو جارٍ بشكل ناجح بالعراق، ويتقبله اللاجئون الموجودون في شمال العراق".

العراق
وأشارت إلى أنه بدعم من ألمانيا، "تمكن 130 ألف شخص مقيم بالمخيمات ومراكز الإيواء المؤقتة في شمال العراق من العودة إلى مدينة تكريت وسط البلاد، والمشاركة في إعاد بناء منازلهم".

ولفت إلى "وجود مشاريع ناجحة أخرى جارية بالتعاون مع وكالة إغاثة (فيلتهونغرهيلفه) الألمانية في منطقة جبال سنجار، وأن الوزارة وشركاءها مستعدون للمساعدة في إعادة إعمار مناطق كالموصل".

وأوضحت الوزارة أنه يتم ضمن برامج "العمل مقابل النقد-كاش فور وورك" تقديم دخل مضمون للعوائل المستعدة للمشاركة في إعادة الإعمار.

وأكدت أن مثل هذه البرامج تنطبق على الوضع في سوريا أيضاً، عندما يتوقف القتال، وهو ما عناه الوزير في تصريحاته، وأن الأمر يتعلق هنا أيضاً بالعودة الطوعية.

السياق
وكانت تصريحات الوزير الألماني جاءت بعد اتفاق وقف إطلاق النار في جنوب غربي سوريا، والذي تم التوصل إليه بعد اجتماع الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوتين على هامش قمة مجموعة العشرين التي استضافتها مدينة هامبورغ في السابع والثامن من شهر يوليو/تموز الحالي.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
821
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©