الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / صادق سرحان يتهم جماعات مسلحة موالية للشرعية بتشكيل عصابات اغتيالات في تعز
اتهمها بمنع انتشار الشرطة العسكرية توعد بكشفها وفضح جرائمها
صادق سرحان يتهم جماعات مسلحة موالية للشرعية بتشكيل عصابات اغتيالات في تعز
السبت, 22 يوليو, 2017 03:30:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
صادق سرحان يتهم جماعات مسلحة موالية للشرعية بتشكيل عصابات اغتيالات في تعز
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - تعز
كشف العميد صادق سرحان قائد اللواء 22ميكا بمحافظة تعز، جماعات مسلحة، لم يسمها، بتشكيل وإدارة خلية اغتيالات تستهدف ضباط وقيادات الجيش والأمن بالمحافظة.

واغتال مسلحون مجهولون يستقلون دراجة نارية أمس  الخميس احد افراد اللواء 22 ميكا بتعز في حي الدمغة بمنطقة المجلية شرق مدينة تعز، فيما أصيب جندي أخر في نفس المنطقة وفق تأكيدات العميد سرحان لـ«الموقع بوست».

وقال قائد اللواء 22ميكا:  هناك جماعات مسلحة تريد أن تغرق تعز بالفوضى وتفشل مهام الشرطة العسكرية بعد أن قامت بالانتشار في شوارع مدينة تعز ورفعت الاسواق فلجات تلك الجماعات الى عملية الاغتيالات.

وأكد إنه سيتم كشف تلك الجماعات لاحقاً، مضيفاً تلك الخلايا «لا تريد لتعز الامن والاستقرار وترفض انتشار الشرطة العسكرية في شوارع مدينة تعز» .

وتعتبر حادثة اغتيال جنيد من منتسبي اللواء 22ميكا، الثانية في مدينة تعز، في أقل من اربعة وعشرين ساعة، حيث أغتال مسحلون مجهولون بمسدس كاتم صوت يوم أمس الأول، عمار محمد الصراري مرافق مدير مكتب الهجرة والجوازات.

وشهدت تعز على مدى الأيام الماضية، حوادث مشابه، وجرائم إرهابية مجهولة الفاعل، فيما تتبادل أطراف مسلحة موالية للشرعية وتابعة للجيش الوطني والمقاومة الشعبية الاتهامات فيما بينها، بالتسبب بالانفلات الأمني، والوقوف خلف عمليات الاغتيالات والتصفيات الجسدية.



للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3093
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©