الصفحة الرئيسية / شؤون دولية / رئيس دولة ليست عربية يُعلن: مستعد للاستقالة وقضاء ما تبقى من حياتي في حماية المسجد الأقصى
رئيس دولة ليست عربية يُعلن: مستعد للاستقالة وقضاء ما تبقى من حياتي في حماية المسجد الأقصى
الجمعة, 28 يوليو, 2017 01:03:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
رئيس دولة ليست عربية يُعلن: مستعد للاستقالة وقضاء ما تبقى من حياتي في حماية المسجد الأقصى
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - وكالات
أعلن رئيس جمهورية الشيشان رمضان قاديروف، إنه مستعد للاستقالة من منصبه وقضاء ما تبقى من حياته في "حماية" المسجد الأقصى.

وفق وكالة sputniknews الروسية، فقد كتب قاديروف على حسابه في "تيلغرام" "أنا مستعد للاستقالة، والتطوع لآخر حياتي في المنظمات التي تتكفل بحماية المسجد الأقصى".

ووافقت المرجعيات الدينية في مدينة القدس، الخميس 27 يوليو/تموز 2017، على دخول المصلين إلى المسجد الأقصى، بعد رفع السلطات الإسرائيلية كافة التدابير التي كانت قد وضعتها على مداخله.

وقالت اللجنة الفنية للمرجعيات الإسلامية، أنها تأكدت من إزالة الشرطة الإسرائيلية للبوابات الإلكترونية من مداخل المسجد.

وجاء في مسودة بيان للمرجعيات، حصلت وكالة الأناضول على نسخة منه: "بعد نقاش مستفيض وقد حققنا هذا النصر في هذه الجولة، فإننا ندعو أبناء شعبنا في القدس والداخل الفلسطيني وكل من يستطيع الوصول إلى المسجد الأقصى للدخول الجماعي إلى ساحات المسجد الأقصى المبارك".

وطالب البيان بأن يدخل المصلون المسجد "مكبرين مهللين وألستنا تلهج بالدعاء إلى الله عز وجل أن يحفظ أقصانا وقدسنا وشعبنا بما يليق بمكانة المسجد الأقصى المبارك، ونفوت الفرصة على عدونا المتربص بنا".

كما دعت المصلين إلى "شد الرحال إليه في كل حين وخاصة صلاة الجمعة غداً وفي كل جمعة". وتجتمع المرجعيات في القدس الآن للمصادقة النهائية على البيان.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
4303
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©