الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / كيف حول الانقلابيون مطار صنعاء إلى «مخزن سلاح»؟
كيف حول الانقلابيون مطار صنعاء إلى «مخزن سلاح»؟
الأحد, 13 أغسطس, 2017 11:59:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
كيف حول الانقلابيون مطار صنعاء إلى «مخزن سلاح»؟
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - متابعات
مازال انعدام الأمن سمة مطار صنعاء، منذ وقوعه تحت سيطرة المتمردين الحوثيين بعد الانقلاب، وما زال التدهور الأمني في تلك المنشأةِ الحيوية، مستمرا.

وتوجد دلائل عدة تبين عدم قدرة ميليشيات الحوثي على حفظ أمن المطار، بل تبين مساهمتها في زيادة تدهور الوضع الأمني فيه.

فالمتمردون قاموا بعد السيطرة على المطار، بعزل الموظفين الحكوميين في الجهازين الأمني والإداري، وعيّنوا عناصر حوثية بدلا منهم، كانت سلاحهم لتقويض أمن المطار.

وقد رفض ما يسمى بـ"المجلس السياسي" التابع للانقلابيين مقترح التحالف العربي تسليم إدارة مطار صنعاء للأمم المتحدة.

وكان المتحدث الرسمي لقوات تحالف إعادة الشرعية في اليمن، العقيد الركن تركي المالكي، دعا الأمم المتحدة، للمساهمة في استئناف تسيير الرحلات التجارية ونقل الركاب لمطار صنعاء، من خلال إدارة أمن المطار وضمان مخاوف الحكومة اليمنية الشرعية.

وصرح المالكي أن قيادة القوات المشتركة للتحالف: "تابعت ما نشره مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية باليمن بشأن إغلاق مطار صنعاء أمام الرحلات التجارية"، مؤكدا أن قيادة التحالف "قد قامت منذ بدء العمليات العسكرية ولا تزال بتسخير كافة الإمكانات والجهود لوصول الرحلات".

لقد حول الانقلابيون المطار، إلى مقر لإيصال السلاح على متن طائرات إيرانية، وأقدموا على تخزين الأسلحة في مبان داخل المطار.

ولم يتردّد المتمردون كذلك في استهداف محافظة مأرب، ومواقع الشرعية في مديرية نهم شمال شرق صنعاء، بعدما حوّلوا منشآت في مطار صنعاء، إلى منصات إطلاق صواريخ بالستية.

كل هذه المعطيات، أدّت إلى إحجام الطائرات المدنية والتّجارية، عنِ استخدام مطار صنعاء.

حتى مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، لم يسلم من هذا الانفلات الأمني، فبعد وصوله إلى المطار في مايو الماضي، تعرض لمحاولة اغتيال من عناصر حوثيةٍ مسلّحة استهدفت موكبه.

لذلك، كانت مطالبة التّحالف العربي للأمم المتحدة، بأن تتولى فتح المطار وإدارة أمنه.

دعوة تبعها موقف لوزير الخارجية اليمني عبد الملك المخلافي، الذي أكد أن المشكلة في مطار صنعاء، تكمن في خضوعِه لإدارة ميليشيات، وقال إن مطارات دول العالم، لن تستقبل طائرات تنطلق من مطار تديره سلطة غير شرعية.
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
2839
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على الخبر
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©