الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / المخلافي لمجلس الأمن الدولي: لايجب أن يحصل الانقلابيون على مكافأة لجرائمهم
المخلافي لمجلس الأمن الدولي: لايجب أن يحصل الانقلابيون على مكافأة لجرائمهم
الجمعة, 18 أغسطس, 2017 10:52:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
المخلافي لمجلس الأمن الدولي: لايجب أن يحصل الانقلابيون على مكافأة لجرائمهم
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي

*يمن برس - نيويورك
قال وزير الخارجية عبد الملك المخلافي "لا يجب أن يحصل الانقلابيون على مكافأة لجرائمهم وهم يتمسكون برفض السلام بسبب الدعم المادي واللوجستي من إيران على مجلس الأمن أن يوجه رسالة واضحة وقوية للطرف الذي يرفض السلام".

وأضاف المخلافي في جلسة مجلس الأمن الدولي " الحكومة تتمسك بالحل السياسي مستعدون لتقديم كل التنازلات لتحقيق السلام بشرط التمسك بالمرجعيات الحرب فرضتها علينا عصابات تمردت على الشرعية المعترف بها دوليا".

وأشار "وافقنا على مقترحات المبعوث الأممي في نهاية مباحثات الكويت مضيفا "أن مشاركة الانقلابيين في كل جولات المفاوضات جاءت للمناورة وكسب الوقت".
 
وقال المخلافي "ان الحكومة تؤيد مقترحات ولد الشيخ بترتيبات انسحاب المليشيا من محافظة الحديدة وتشكيل لجنة فنية من الخبراء الماليين والاقتصاديين لمساعدة الحكومة في إيجاد آلية مناسبة وعاجلة لدفع مرتبات الموظفين والتعامل مع الايرادات في مناطق سيطرة الانقلابيين بهدف توفير السيولة اللازمة".

وذكر المخلافي أن أكثر من 4 آلاف شخص قتلوا في تعز منذ بداية الحرب بسبب الانقلابيين، وقائمة المعتقلين لدى الانقلابيين تتوسع باستمرار وسط صمت دولي وتتضاعف هذه المعاناة لأن هناك من وراء المعتقلين عائلات وأطفال يعانون نتيجة عدم معرفة مصير أبنائهم وذويهم".

وأوضح  "لقد أصبحت اليمن بسبب هذه المليشيا عنوانا رئيسيا لمثلث الموت والفقر والمرض وهو نفس المثلث الذي عانت منه اليمن ابان حكم الإمامة المستبد وهو الحكم الذي تحاول هذه العصابة اعادته الى اليمن".

وقال المخلافي  "إننا على يقين راسخ بأن المعالجة الحقيقية والمستدامة للأوضاع في اليمن تكمن في معالجة جذور الأزمة من خلال انهاء أسباب الانقلاب على الدولة وعلى التوافق السياسي الوطني وعودة الشرعية ومؤسسات الدولة وتطبيع الحياة عبر عملية السلام التي تنهي اختطاف الدولة".
واعرب وزير الخارجية عن  للمناشدات الدولية بفتح مطار صنعاء الدولي أمام الرحلات ورغم كل المخاوف والمخاطر الأمنية المتعلقة بالمطار وتشغيله من قبل مليشيا المتمردين.

وأعلن المخلافي استعداد الحكومة للموافقة على فتح مطار صنعاء في حال قبلت المليشيا ترك موضوع ادارته للموظفين الرسميين التابعين للدولة وتحت إشراف الأمم المتحدة ،إلا أننا في الوقت نفسه نستغرب الا نسمع أية مناشدة أو تأنيب للضمير الانساني على الحصار الجائر على مدينة تعز؟ 

وناشد المجتمع الدولي زيادة الاهتمام وتقديم المساعدة مشيرا "انه وحتى اللحظة لم يتم تمويل سوى 44 بالمائة فقط من الخطة رغم أننا أصبحنا في النصف الثاني من العام".
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
3896
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©