الصفحة الرئيسية / شؤون محلية / المؤتمر يصدر بياناً حول حادثة مقتل «الرضي» ويصف الحوثيين بجماعة لا يعرفون الأخلاق والعهود والمواثيق
المؤتمر يصدر بياناً حول حادثة مقتل «الرضي» ويصف الحوثيين بجماعة لا يعرفون الأخلاق والعهود والمواثيق
الأحد, 27 أغسطس, 2017 05:09:00 مساءً

النشرة البريدية:
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
المؤتمر الشعبي العام
أَضغط هنا لمشاهدة الصورة بحجمها الأصلي
المؤتمر الشعبي العام

*يمن برس - صنعاء
نعى حزب المؤتمر الشعبي العام مقتل أحد قياداته في اشتباكات مسلحة بين عناصر مسلحة موالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح ومليشيا جماعة الحوثي في صنعاء، مساء أمس السبت. 

وقال حزب المؤتمر في بيان له ، صباح اليوم الأحد ، أن القيادي خالد احمد زيد الرضي، نائب رئيس دائرة العلاقات الخارجية بالمؤتمر الشعبي العام ، قتل مساء أمس السبت 4 ذو الحجة 1438هـ الموافق 26 أغسطس 2017م في جريمة نكراء تندي لها الجبين حيث تم الغدر به ونهبه في جولة المصباحي اثناء عودته من مقر عمله والذهاب الى بيته.

وأضاف البيان : "نأسف أن من قاموا بتنفيذ الجريمة البشعة رجال تابعين لجهة أمنية يفترض عليهم أن يكونوا درع حصين لأمن المواطن فما بالكم والشهيد رجل دولة وزميلهم في الأمن أيضا".

وطالب البيان مايسمى بالمجلس السياسي الأعلى بفتح تحقيق عاجل لكشف حيثيات الجريمة وتسليم القتله ومن يقف خلفهم للقضاء.

وأختتم البيان بالأشارة إلى ان "خالد الرضي" كان احد خبراء القوات الخاصة وجهود مكافحة الإرهاب ، وتم تعيينه قبل 6 اشهر من قبل الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام الأستاذ عارف الزوكا نائبا لرئيس دائرة العلاقات الخارجية.

نص البيان كما جاء :

قال تعالى (وَاتَّقُوا فِتْنَةً لَّا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنكُمْ خَاصَّةً  وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ ) صدق الله العظيم
بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره ينعي المؤتمر الشعبي العام إلى أبناء الشعب اليمني العظيم وإلى كافة قيادات وقواعد وأعضاء المؤتمر الشعبي العام استشهاد احد قياداته المدنية المناضل خالد احمد زيد الرضي، نائب رئيس دائرة العلاقات الخارجية بالمؤتمر الشعبي العام الذي استشهد مساء الأمس يوم السبت 4 ذو الحجة 1438هـ الموافق 26 أغسطس 2017م في جريمة نكراء تندي لها الجبين حيث تم الغدر به ونهبه في جولة المصباحي اثناء عودته من مقر عمله والذهاب الى بيته من قبل جماعة لا يعرفون الأخلاق والعهود والمواثيق.
نأسف أن من قاموا بتنفيذ الجريمة البشعة رجال تابعين لجهة أمنية يفترض عليهم أن يكونوا درع حصين لأمن المواطن فما بالكم والشهيد رجل دولة وزميلهم في الأمن أيضا.
نطالب المجلس السياسي الأعلى بفتح تحقيق عاجل لكشف حيثيات الجريمة وتسليم القتله ومن يقف خلفهم للقضاء وللرأي العام لأن السكوت على هذه الحادثة قد يفتح الباب لجرائم كثيرة من هذا النوع اذا تم التهاون مع القتلة وقد يفتح باب الفتنة لا سمح الله والتي من الصعب إيقافها.
إن المؤتمر الشعبي العام وهو يودع الشهيد والقيادي خالد الرضي ليدعو كافة أعضاء المؤتمر الشعبي العام وكوادره وجماهيره وأنصاره لاستلهام الدروس النضالية والتنظيمية والوطنية التي خلفها الراحل ،ومواصلة مسيرته النضالية في الحفاظ على الوطن وثوابته وفي مقدمتها النظام الجمهوري والوحدة الوطنية والنهج الديمقراطي والشرعية الدستورية ومقاومة العدوان ،والوقوف بقوة في وجه المحاولات الرامية إلى الانقلاب على الوطن وضرب امن واستقرار ووحدة اليمن ،ومواجهة كافة أشكال العنف والإرهاب والتطرف والتخريب الداخلي والخارجي التي تمارسها القوى الظلامية التي دفع شهيد الوطن الاستاذ خالد الرضي روحه في سبيل مواجهة مساعيها الانقلابية على النهج الديمقراطي والشرعية الدستورية .
الشهيد كان احد خبراء القوات الخاصة وجهود مكافحة الإرهاب ورفيق نضال للشهيد حسن الملصي ليترك العمل السياسي ويتجه للعمل المدني كمستشار للعلاقات الدولية وتم تعيينه قبل 6 اشهر من قبل الأمين العام للمؤتمر الشعبي العام الأستاذ عارف الزوكا نائبا لرئيس دائرة العلاقات الخارجية.   قال تعالى ( يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي) صدق الله العظيم .
صادر عن المؤتمر الشعبي العام
الأحد 5 ذو الحجة 1438هـ الموافق 27 أغسطس 2017م 
 


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك






شارك الخبر أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة الخبر
8099
لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:

تعليقات حول الخبر
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.


 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©