| الصفحة الرئيسية > أخبار يمن برس > تعليق هذ التعليق للاسف كتبته قبل الانفجار الجبان
 
تعليق:


هذ التعليق للاسف كتبته قبل الانفجار الجبان
الإثنين, 21 مايو 2012 ( 01:44:15 مساءً )
كاتب التعليق: الولاء
موضوع التعليق: هذ التعليق للاسف كتبته قبل الانفجار الجبان

ما بال علي مسيلمه وعلي البيض وعلي المضواحي ثلاثي لاينام اليل مؤرق الجفن ساهره

الاستاذمنير اهديك في الذكرى ال 22 لعيد 22 مايوا بوكي من 22 ورده فيها اجمل معاني الحب والاحترام والتقديرلك يا مناضل ضد الزعيم مسيلمه منذو 2006 عندما كذب وكل الناس تصدقه وانت الوحيد الذي قلت لايجب تصديقه بعد هذك اليوم لانه مخادع ولكل مشكك بحقك في اي طموح ومنصب العمي في عينيه لان الوطن يعطي من يعطيه وينتقم اشد مما يعطي ممن اخذو منه ولم يعطوه .

وفي هذه المناسبه والمصادفه ليوم22 وفي الذكرى ال22 ذهبت الي المرور يوم 8/5/2012 من اجل اركب الرقم للسياره الجديده ولديهم طريقتين ارقام جاهزه اوارقام اختياريه فلم اقبل رقم من الارقام الجاهزه لاني اريد اختياري , فخترت 5AD22 بمعنى (عدن 5 ،22 ) ذكرى يوم الوحده في عدن 1990 .
فقبل الرقم في الجهاز ولكن المصادفه ان الرقم يطبع الي بعد اسبوعين لانه رقم اختياري والذي يصادف يوم تركيبه يوم عيد 22/5/2012 هذه حقيقه والله يشهد وانا في الخارج في دوله اجنبيه واذا شكك احد في هذا كا الدكتور علي المضواحي الذي يشكك في الاستاذمنير والله ارسل له الاثبات .

و الف مبروك لليمن ولليمنيين وللوحده في هذه الذكرى المميزه ال22 للعيد 22/5 بدون مسيلمه الكذاب وبدون الانفصالي البيض الثنائي وشمة العار في جبين الوحده ويؤسفنا ان بذور الوحده التي زرعها الارياني وسالم ربيع 1972 ومرور بالحمدي شائة الاقدار ويرفع علمها الثنائي الذي اليوم (الاول مسيلمه سسلمها للوصايه الدوليه وللقاعده فقيره تشكي الام والثاني البيض يطالب باعادة الانفصالها من زمان ) زبالة التاريخ البشري .

الف مبروك يايمن عيد 22 للوحد وعاشت اليمن وعاشت الوحده ودامت مادامت جبالك نقم وعيبان شامختان علي مر العصور .
ابنك المحب لك يايمن دمت في قلوبنا حب مصدر اشعاع للامل ولبكره الافضل ولطفل ينعم بغدك .






شارك صفحة التعليق أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة


لمشاهدة بقية التعليقات على صفحة المقال - أضغط هنا
 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©