يمن برس.. مع الحدث في المكان والزمان

طباعة

 ناصر الصويل / المجلس الوطني في سطور ..
ناصر الصويل

المجلس الوطني في سطور ..
الإثنين, 29 أغسطس, 2011 03:30:00 مساءً

= المجلس الوطني هو مجلس قوى الثورة , ولد من اجل استكمال مهام وأهداف الثورة , وليس هو مجلس الحكم ما بعد الثورة - لان النظام لازال قائما" يحكم البلاد ولم يسقط بعد - فلا معنى للتنازع السياسي , والعصبية المناطقية ,و التسبب في إشعال الفتنة بين الجنوب والشمال ,وصرف الأنظار عن الهدف الرئيسي وهو إسقاط النظام ..

= المجلس الوطني هو كيان تنظيمي يجمع مكونات الثورة في إطار واحد ,بهدف توحيد الجهود الثورية نحو استكمال الترتيبات النهائية ,والاستعداد لتنفيذ مرحلة الحسم الثوري ,والعمل على استيعاب وضم جميع القوى السياسية والثورية المختلفة الاتجاهات من أقصى اليمين إلى أقصى اليسار , بما في ذلك معارضة الخارج ..
= المجلس الوطني هو لا يعبر عن قوة سياسية واحدة – اللقاء المشترك وشركاؤه- كما يتصور للبعض والدليل على ذلك إشراك كافة القوى السياسية والثورية الأخرى في عضوية المجلس , فلو كان اللقاء المشترك يريد سرقة الثورة– كما يروج لذلك- أو الاستئثار بالمجلس والسيطرة عليه ,أو إقصاء الآخرين , لما دعا إلى تشكيل المجلس الوطني في الأساس , فضلا" عن إشراك الجميع في عضويته ..

= إقحام "القضية الجنوبية" العادلة كعصا يتكأ عليها للوصول لأغراض سياسية معينة , أمر يثير الشكوك حول نوايا "المستقيلون" من المجلس , ويضعهم في خانة الذين يخذلون الثورة , خصوصا" وان غالبية الثوار في ساحات وميادين التغيير , يؤيدون المجلس الوطني ,ويعتبرونه ممثلا" للثورة السلمية ..

= لاشك إن "القضية الجنوبية" و"قضية صعده" على رأس القضايا الجوهرية ,التي سيعالجها المجلس الوطني بعد الثورة ,وان قرار الانسحاب من المجلس كان – في تقديري- قرارا" خاطئا", ولا يساهم في حل تلك القضايا الهامة , لذا كان الأحرى بالمستقيلين البقاء في المجلس, لضمان حل تلك القضايا ,وليس الخروج منه , بذريعة عدم المساواة في العضوية بين الجنوب والشمال ..

وأخيرا" .. اعتقد أن المجلس الوطني يعتبر مشروعا" ناجحا" بكل المقاييس الوطنية , فهو ناجحا"من حيث التوقيت ,وناجحا"من حيث قدرته على جمع ابرز الشخصيات الوطنية والثورية في عضويته ,وناجحا"من حيث الأهداف الثورية التي تبناها , والتي تصب جميعها في مصلحة الثورة , وفي تعزيز الوحدة الوطنية !! ..


طبع في: الثلاثاء, 28 يناير - الساعة: 2020 02:31:23 مساءً
رابط المقال: https://yemen-press.com/article576.html
[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]
جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس - 2020©