يمن برس.. مع الحدث في المكان والزمان

طباعة

 احلام القبيلي / جمهورية الحوار الوطني
احلام القبيلي

جمهورية الحوار الوطني
الجمعة, 08 فبراير, 2013 03:40:00 مساءً

حوار ,,, حوار ,,, حوار جاء ,,, حوار سار

الدعوة إلى الحوار

ولجنه فنيه للحوار

ولجنه تحضيريه للحوار

وهيئه عليا للإشراف على الحوار

و قوائم للمشاركين في الحوار

و دول تشرف على الحوار

وميزانيه خاصه للإنفاق على الحوار

ناقصنا وزاره للحوار

ومجلس شورى الحوار

ونيابة الحوار ومحكمة الحوار العليا

وقناة الحوار

ونكون بلد الحوار

و نغنى للحوار ,, حوار يا حوار ,,, يا أحلى الأصدقاء ,,, في الغابة الخضراء

وليس ما يكونش عندنا شيخ للحوار و قبيلة للحوار ومرافقين للحوار,, وقوات خاصة لحماية الحوار

و محمية طبيعيه للحوار والمتحاورين

جعل صدق ,, حصلوا لهم حاجه يضحكوا علينا به ويهبشوا من ظهره

لهم جني يشلهم من غير حوار,,

وعلى ذكر الجن أعوذ بالله منهم ,, لازم يشارك جن اليمن في الحوار وإلا أين الديمقراطية

لكن إذا دخل الجن في الحوار سندخل في دوامه جديدة لان الجن فيهم كذا فصيل , عفاريت ومرده وشياطين وكل فصيل يشتي ممثل له بالحوار

وصياد وأم الصبيان وأم الجن

وإذا اتفقوا وبدا الحوار لابد نعملهم زفه" ساعة الحوار ذلحين ,, و الشياطين حاضرين ,,,يا حوار

كل هذا الهُدار عن الحوار

مع أن واقعنا يقول أننا أبعد خلق الله عن منطق الحوار

نحن امة تتحاور على ألا تتحاور وتتفق على ألا تتفق
جماعة الحوار كل واحد يشتي يأكل الثاني لأبطنه ,,

الحوار يتشي نيه يشتي نيه ,,,

و النيه ماهلهاش ,, ما هلهاش

همهم كله فلوس ,, كله فلوس

والفلوس من الجوار من الجوار

والجوار يدفع لهم يدفع لهم

وكل شي لابطنهم لابطنهم

ويلهم من ربهم من ربهم

" قال تعالى" إن يريدا إصلاحا يوفق الله بينهما" صدق الله العظيم


طبع في: الأحد, 08 ديسمبر - الساعة: 2019 11:58:26 صباحاً
رابط المقال: https://yemen-press.com/article5814.html
[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]
جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس - 2019©