يمن برس.. مع الحدث في المكان والزمان

طباعة

 أنور الداعي / 11فبراير ذكرى وطن
أنور الداعي

11فبراير ذكرى وطن
الثلاثاء, 12 فبراير, 2013 04:40:00 مساءً

إن يوم الحادي عشر من فبراير من كل عام يمثل لكل الأحرار في ربوع الوطن الغالي هو يوم الانطلاقة الأولى في هدم عروش المستبدين الذين عاثوا في اليمن فسادا وقتل وتشريدا لكل ما هو جميل ولذا فهذا اليوم يعتبر يوما مدويا في تاريخ اليمن المعاصر ، وبهذا فاليمن التي خلعت لباس الذل والمهانة في هذا اليوم صممت إلا أن يكون هذا اليوم يوما مشهودا وعيدا وطنيا وذكرى جميلة فيها نتذكر دماء الشهداء الأحرار الذين قدموا أنفسهم رخيصة من أجل أن يحيا هذا الوطن الغالي ، إن هذا اليوم هو يوم الشهداء والانتصار لدمائهم الزكية التي لولاها بعد الله ما احتفلنا بهذا اليوم العظيم ، إننا ونحن نحتفل اليوم بالذكرى الثانية للثورة علينا أن نتذكر أن مشوار ثورتنا لم ينتهي بعد وأن أهدافها لم تكتمل وعلينا مواصلة عملنا الثوري حتى تتحقق كافة الأهداف التي خرجنا من أجلها وعلينا أن نتذكر العهود التي قطعناها مع الشهداء والجرحى في مواصلة العمل الثوري حتى ننتصر لدمائهم ومحاكمة المجرمين الذين مازالوا يفرحون ويمرحون على تراب هذا الوطن الغالي بما أعطوا من حصانات ستكون عليهم وبالاً في الدنيا والآخرة ، وبما أننا نحتفل بهذا العيد الوطني نطالب حكومة الوفاق بﻣﻌﺎﻟﺠﺔ ﺍﻟﺠﺮﺣﻰ وإﻃﻼﻕ ﺍﻟﻤﻌﺘﻘﻠﻴﻦ ﻭﺍﻟﻤﺨﻔﻴﻴﻦ ﻗﺴﺮﻳﺎً ﻋﻠﻰ ﺫﻣﺔ ﺍﻟﺜﻮﺭﺓ ﻭﺍﻟﻮﺻﻮﻝ ﺇﻟﻰ ﻣﻌﺮﻓﺔ ﻣﺼﻴﺮ ﻣﺌﺎﺕ ﺍﻟﻤﺨﻔﻴﻴﻦ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺮﺍﺣﻞ ﺍﻟﺴﺎﺑﻘﺔ ﻭﺍﻟﺬﻳﻦ ﻣﺎ ﺯﺍﻟﺖ ﻗﻀﻴﺘﻬﻢ ﺗﻘﺪﻡ ﺃﻛﺒﺮ ﺍﻷﺩﻟﺔ ﻭﺃﻛﺜﺮﻫﺎ ﺳﻄﻮﻋﺎً ﻋﻠﻰ ﺩﻳﻜﺘﺎﺗﻮﺭﻳﺔ ﻭﻃﻐﻴﺎﻥ ﻧﻈﺎﻡ ﻣﺎ ﻗﺒﻞ 11 ﻓﺒﺮﺍﻳﺮ 2011.

ولا ننسى أن الذكرى الثانية لثورة التغيير جاءت في وقت تستعد فيه اليمن لبدأ مؤتمر الحوار الوطني المقرر عقده في مارس القادم والذي يعول عليه في إرساء أسس الدولة الحديثة ووضع الحلول للعديد من المشاكل العالقة التي تواجهها اليمن والسير بعملية التغيير خطوات إلى الأمام وفقا لما أرسته التسوية السياسية من أسس لإخراج اليمن إلى بر الأمان بأقل الخسائر الممكنة .


طبع في: الإثنين, 18 نوفمبر - الساعة: 2019 07:47:54 مساءً
رابط المقال: https://yemen-press.com/article5866.html
[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]
جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس - 2019©