يمن برس.. مع الحدث في المكان والزمان

طباعة

 غمدان الزعيتري / أليس الصبح بقريب!!!
غمدان الزعيتري

أليس الصبح بقريب!!!
الثلاثاء, 20 سبتمبر, 2011 10:01:00 صباحاً

تشدق المتشدقون بموت الثورة وطولها وعرضها...وفتنوا بها الفتونا...وما تعبت ولا هانت الفاضية اليمنية وزميلتها قناة عبد الله بن سبأ بالكيد والمغالطات على الثورة وشبابها ومناصريها...وهاهي اليوم لا تزال تستمر في كذبها وتضليلها للشعب مع بدء التصعيد الثوري الشبابي السلمي من أن شهداء مجزرة القاع ومجزرة جولة النصر بأنها أشلاء من مناطق أرحب وغيرها .

إلى متى هذه العبودية لصالح وأزلامه ستستمر ...إلى متى يضل الردمي والعابد والجندي والصوفي والشامي في تضليلهم وهم ليس لهم لا ناقة في النظام ولا جمل ..فقط عبودية لأسيادهم تعودا عليها ...ينكرون ما يرون وكأنهم قد صموا وعموا عن كل تلك المشاهد البشعة ...وكل تلك الصور التي تشاهد في العالم من بشاعة نظام عفاش على شعبة.

لكن هيهات...هيهات لأناس قد باعوا ضمائرهم وهيهات أن يروا الحق وهم في ضلالتهم يعمهون....بل والأشد و الأنكى ذلك الصمت السعودي بل والدعم الملكي الذي يبذلوه آل سعود للنظام.... وكأنه نسي الملايين الذين يقتلون في ساحات التغيير والحرية ...واكتفى خادم النهدين بملاقاة عفاش وكأن شئ لم يكن.

الشعب قال كلمته في نوفمبر الماضي وهاهو يستمر بنضاله وصموده مهما قالوا ومها القوا بالاتهامات كيده ليشوهوه هذه الثورة التي تأبى إلا أن تستمر بسلمها... بالرغم من أني أرى أن الحسم الثوري التصعيدي والزحف السريع لمفاصل الدولة بل وإسقاط بقية المحافظات والإعلان على ذلك ضرورة وقتية الآن ويجب أن تتم في الأيام القادمة... هذا إذا لم تكتمل غدا.... بل ندعو كموقف إنساني أن تستجيب دول العالم ويخرجونا من وصاية الجوار ووصاية الخليج وخاصة السعودية ويتم تدويل ثورتنا والإسراع لإنقاذ هذا الشعب من عصابة الأربعة وبقايا نظام عفاش الذي قد انتهى وبقي الآن في نزاعاته الأخيرة ...بل أن النصر قد لاحى في الأفق....أليس الصبح بقريب!!!


طبع في: الجمعة, 20 سبتمبر - الساعة: 2019 10:48:27 صباحاً
رابط المقال: https://yemen-press.com/article637.html
[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]
جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس - 2019©