الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / إعادة لأسباب سيادية!
غائب حواس

إعادة لأسباب سيادية!
الإثنين, 13 يوليو, 2015 11:37:00 مساءً

للمتشدقين بالسيادة ..
نحن نعرف السيادة الوطنية سيادة النطام الجمهوري وليس سيادة غلمان بني هاشم ، و يا طالما رفعنا أصواتنا منذُ سنوات أن سيادة الجمهورية تنهار على الأرض و تقوم مكانها سيادة العصبة الهاشمية فلم يصغِ لنا أحد واليوم وبعد أن سقطت سيادة الجمهورية جئتم تتباكون على سيادة الإمامة التي سبق وأنْ سحقها عبدالناصر وعبدالحكيم عامر إلى جانب السّلال والزبيري من قبل لإقامة وترسيخ سيادة سبتمبر المجد والكرامة ثم تواطأتم أنتم مع غلمان روحاني وخامنئي في اليمن لتقويض سيادة سبتمبر واستبداله بسيادة محششي ضحيان والجراف !

يا من تثرثرون عن السيادة وأنتم في وسط صنعاء لا تملكون السيادة حتى على غرف نوم نسائكم !!

ألا فإخرسوا و لا تنجسوا كلمة السيادة الطاهرة بأفواهكم القذرة التي لعقتم بها ركبة ( السيد ) بشتّى الطرق ، إخرسوا و دعوا السيادة لأهلها حتى وإن كانت تنتهك فأنتم منتهكون أكثر منها ولن يدافع منتَهَكٌ عن منتَهَك .

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
2159

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©