الخميس ، ٢٠ فبراير ٢٠٢٠ ساعة ٠٥:٤٠ صباحاً

لم تحمل كلمة عبدالملك الحوثي شيئا مهما أو جديدا باستثناء أمرين؟

نبيل سبيع
الأحد ، ٠٢ أغسطس ٢٠١٥ الساعة ٠٩:٠٧ مساءً
لم تحمل كلمة عبدالملك الحوثي شيئا مهما أو جديدا باستثناء أمرين:
الأول، إعترافه بخسارة معركة عدن وخسارة عدن ووصفه لما حدث بأنه "إنجاز" للطرف الآخر وإن كان أكد على أن هذا "الإنجاز محدود" ثم عاد ونفى أنه يشكل "مكسبا" لخصومه. لكن تركيز كلمته الكبير و"غير المحدود" على معركة عدن يؤشر على أنها لا تشكل بالنسبة اليه أمرا بسيطا وغير ذي أهمية كما حاول تصويرها. لقد بدا واضحا من كلمته أنها مثلت وتمثل الكثير بالنسبة له من حيث أراد التقليل من شأنها. ويكفي أنه ذهب الى حد تشبيه معركة عدن وهزيمته فيها بمعركة "أحد" وهزيمة المسلمين فيها أمام الكفار والمشركين!


أما الثاني، فهو أنه لم يتطرق من قريب أو من بعيد لقرار "تحرير المشتقات النفطية" الذي اتخذته جماعته في ظرف أكثر قسوة وأشد سوءا من الظرف الذي حرر فيه هادي أسعار المشتقات النفطية قبل عام، وهو القرار الذي أنتهزه الحوثي للاطاحة بالدولة والاستيلاء على البلد.

من صفحته على "الفيس بوك"
# اسم العملة بيع شراء
دولار أمريكي 666.50 662.00
ريال سعودي 175.00 174.00
درهم إماراتي 179.50 177.00
الحكومة ترفع حالة الجاهزية من الرياض والقاهرة.. رشاد السامعي