الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / الخطر الحقيقي لاستمرار الانقلاب
ياسين سعيد نعمان

الخطر الحقيقي لاستمرار الانقلاب
الجمعة, 16 سبتمبر, 2016 12:17:00 صباحاً

رغم الصراعات والحروب التي خاضتها النخب السياسية والاجتماعية اليمنية فقد ظل المجتمع اليمني متماسكاً ، لم تخترق عمقه هذه الصراعات الدموية .. ظلت على السطح تحدث اختراقاً سطحياً هنا وآخر هناك ، وكان هذا المجتمع كفيلاً بتسويتها، لم يكن هذا التماسك بسبب تطور اقتصادي وثقافي ، ولكنه بسبب الشعور بالانتماء إلى هذا البلد العظيم.

صحيح انه كان هناك تقسيم اجتماعي يتسم ببؤس النظام السياسي والاجتماعي الذي حكم طويلا وأورث أنظمة متماهية معه على الرغم من تغير العنوان وذلك فيما عرف بثلاثية المستويات ، وتفرعت عنه تقسيمات اجتماعية أخرى كان أكثرها قبحاً ما كان يجري التعبير عنه بالأراضي الموطوءة، غير هذه التقسيمات كانت تفشل في تشكيل الوعي العام على أساس انقسامي على الرغم من أن النخب كانت تلجأ إليها عند اللزوم لتمرير مشاريع صراعها.

اليوم يجري تقسيم هذا المجتمع باختراقه في أعماقه بمشروع طائفي ظل نظام صالح يرعاه ويوظفه كجزء من سياسته التي حكم بها وذلك على نحو يضع المسار إلى المستقبل في طريق ملغوم.

إن أخطر ما يمكن أن يسفر عنه استمرار انقلاب الحوثي- صالح هو هذا الانقسام المجتمعي الذي يصعب بعده الحديث عن وطن يحمي الجميع لأن المجتمع الذي كان يتطلع إلى تحويل بلده إلى "وطن" سيفقد الشروط المؤهلة لذلك... هل أدركنا الخطر الحقيقي الذي أحدثه هذا الانقلاب على مشروع السلام والتعايش !!.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
1294

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
 آخر أخبار يمن برس
مجلس الوزراء يناقش المستجدات السياسية والعسكرية والأمنية والمالية والخدمية
الحكومة الشرعية تجتمع بممثلي البنوك والصرافين لإتخاذ إجراءات للحفاظ على سعر العملة
‏في سابقة خطيرة.. وزير حوثي يطالب بوقف الدراسة وتجنيد الطلاب للقتال في الجبهات
قوات الحماية الرئاسية تبدأ تجهيزات معسكر تدريبي ضخم شرق العاصمة عدن
الحوثيون يتهمون قياديا مؤتمريا «مختطفا» لديهم بالتخطيط للعمل المسلح ضدهم
غارات مرعبة للتحالف تستهدف المعقل الرئيسي لزعيم الحوثيين بصعدة
 
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©