الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / الحوثي والدين !!
محمد جميح

الحوثي والدين !!
الإثنين, 05 ديسمبر, 2016 10:20:00 مساءً

خذوها واضحة وبسيطة.

الحوثي ليس في وارد الدين، ولا النبي، ولا أهل البيت، ولا آل محمد. كل ذلك مجرد "قماشة" عنده يغطي بها هدفه في السلطة والثروة، أغلب الناس يعرفون ذلك، أتباعه قبل خصومه.

أنتم تعرفون أن الكثير من الحوثيين والمتحوثين، ليسوا متدينين، ولا لديهم حس ديني، إلا في الشعارات الرنانة.

لابد أن الكثير منكم جاوروا سلاليين منتمين لهذه الحركة، أو تعاملوا معهم، في صعدة أو صنعاء أو غيرها، ولا بد أن من احتكَّ بهم يعرف أنهم أصلاً ليسوا في وادي الإسلام، ولا جهاد أمريكا، ولا إسرائيل، وهذا هو السبب الذي يجعل أمريكا تعمل بكل جهد للإبقاء عليهم في الساحة العسكرية والسياسية.

يعرف بعض من لا يروق لهم "التدين" أن الكثير من الحوثيين ليسوا متدينين رغم شعاراتهم الدينية، وهذا ما يعجب غير المتدينين في الحوثيين، وما يجعلهم يدافعون عنهم. لكن غير المتدينين يخطؤون في طريقة التفكير تلك، لأن الحوثين وإن كان الكثير منهم لا يلتزمون بالفرائض الدينية، إلا أن تفسيرهم للدين أكثر خطورة من مفهوم الذين يرون في الدين مجرد فرائض تعبدية، ذلك أن الحوثي يرى أن الدين هو الإيمان بسلطته وحسب، وهذا أخطر.

إذا كنا نشكو من تسييس "الإسلامويين" للدين، فإن الحوثي لم يسيسْ الدين وحسب، وإنما ألغى الحدود الفاصلة بين الدين والسياسة، ليجعل السلطة والثروة دينه وديدنه.

يقول العلامة الشيعي اللبناني الكبير علي الأمين عن عناصر "حزب الله" إنهم لا يؤدون الواجبات الدينية.

"أنصار الله"، مثل "حزب الله"، حتى اسمهم خارج من المصنع ذاته الذي صُكَّ فيه اسم "حزب الله"، ولذا لا غرابة أن تشابه الفكر والسلوك.


للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
1451

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
 آخر أخبار يمن برس
«الحوثي» يستعد لمحاكمات جماعية لأتباع صالح تمهيداً لتغيير الخريطة السياسية لصنعاء
محافظ تعز: الإمارات هي السبب في تعثر المعركة والتحالف العربي لا يدعم القوات الحكومية في المحافظة
مليشيا الحوثي تقتحم مستشفى جامعة العلوم والتكنولوجيا بصنعاء وتحاول إغلاقه
تحطم طائرة إماراتية في اليمن جراء خلل فني ومقتل طيارين
شلال شايع يفرج عن الأمين العام المساعد لحزب الإصلاح ويقدم له الإعتذار
المخلافي : بحاح من دمر اقتصاد البلاد والحكومة تعالج الأوضاع بعد رحيلة
 
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
0  تعليق




لاتوجد تعليقات الأن. كن أول شخص وأكتب تعليقك على المقال
No comments yet. Be the first and write your comment now




أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2014 ©