الصفحة الرئيسية / كتابات وآراء / كنا في الجاهليه
سلطان نعمان العواضي

كنا في الجاهليه
الجمعة, 06 يناير, 2012 02:48:00 مساءً

كنا قوم نعبد صنما اسمه عفاش يرفع من مقام السيئين السمعه ويعزل الاشراف لا يرتقى الى العلياء بشرف فهو مصاب بجنون العضمة وكانه بدور مسلسلات يوسف العظمه يحلو له التمجيد والتهليل كنت مطبل او مجامل فلا تفرق اهم شي ان تكون تطبل وتزمر له يقول انا حفيد سيف بن ذي يزن وهو يعلم اننا نعلم انه لا يثقل ولا يزن مهوس مجنون بين خرف واستهزاء وعقله بين حروب وجمع مال ومن معه ومناصريه به محب وبة مفتون لاشي ان سالتهم يرددون هو الزعيم الاوحد الذي لم تلد يمنيه مثله ولم يولد
يقولون هو الوطن هو اليمن له البترول له البلد له الخيرات لنا الحروب لنا المحن
وكنا يومها نقول حسبي الله ونعم الوكيل ماذا تركو لله في اليمن ومن الذي يشعل الفتن فهناك حوثي وهناك قاعده وهنا فتن
نقتل بعضنا ونتفاخر بقتلنا وناكل من لحومنا فلا عقل يفُكر ولا مدارس تحترم كنا بسجن كبير اسمه يمن لا فرق فيه فهناك حدود مغلقه وبالجانب الاخر محيط وبحر
كنا شجعان في اجتياز الصعاب لننتقل الى الجانب الاخر مشي على الاقدام للننجز اولى خطوات المهانه ونحصل على رمز مجهول بلا اقامه فلافرق فالرجوع للوراء مقتول وللامام مجهول
كنا اغبياء عنما نفعل لو وفرنا يومها شجاعتنا لنقف امام صنمنا العين ونصب عليه حقدنا الدفين
كنا نتاجر بمصير اخوتنا بدوائر الحكوميه
فلا ثورات يومها ولا حرب ولا سلميه ناخر نظيع ملفاتهم ومعاملاتهم وكانت يومها حومتنا علمانيه وقوميه
كنا ننسى حقوق الجار وحرمة ابناء الدار
ونقف بقوه مع السيئين واصحاب القرار
كنا لــ33 عاما نرى ان الرجوله حمل سلاح ورشاوي وجمع مال وبلطجه على حقوق الاخرين ونبيع الوظائف لكل من يدفع ثمن والافظليه لمن يظاعف
لــ33 عام وعلماء السبعين يعلموننا ويفتون ان الاعتراض على امر ولي الامر معصيه جزائهما اعتقال في الدنيا ونار في الاخره يفتون وهم يعلمون انهو ملعون وبعهد الله خائن ولا يصون
كنا نقف بطوابير البنزين نالب بعظنا على بعض احدهم يقول احنا غجر والاخر محناش بشر ولم يكن فينا شجاع واحد يسال عن المسؤل من يبيعها بعرض البحر ويقف حاجزا بين المدن
كنا اسود على اخذ حق الظعفاء ولا نلتفت الى الفقراء ولا يهمنا من مات وليس لنا لهم عزاء
كنا نقلد لهجة اهل صنعاء لنرعب الظعفاء
ونبتز الوجهاء فكانت يومها لوحة سيارتي واحد وصورة الفندم علي القائد وسافعل ما يحلو لي فانا رتبتي رائد وخالي عميد اسمة ماجد
حتى بعث الله فينا ثورة على علي عفاش والعتره محت عنا غبار العصابه وغباراهل الفساد والفاسدين ومحت الخنوع من حدودها الشماليه لبحره
فلا حلول وسط ولا تحاور مع العصابه النصابه اتريدون ان نرجع الى عصر عبادة الاصنام وبائعين الاوهام كلا والف كلا

للمزيد من التفاصيل والاخبار تابعوا صفحتنا على الفيس بوك


شارك المقال أصدقاءك:

لندك ان جوجل بلس أضافة للمفضلة طباعة المقال
934

لا تدع الأخبار تفوتك، أحصل على آخر الأخبار على بريدك:
تعليقات حول المقال
  • الغرض من خدمة التعليقات هي إيضاح وجهات النظر المختلفة فنرجو إلتزام الموضوعية والجدية في التعليق
  • "التعليقات تمثل أصحابها" ، فالرجاء عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.
1  تعليق



1
ابوا جهل
Friday, 06 January, 2012 02:53:12 PM








أضف تعليقك :
الأسم *
الموضوع
كود التحقق *
التعليق (الأحرف المتاحه: --) *
 *حقول لا يجب تركها فارغة

 



 
 
حمل تطبيقاتنا على جهازك أو هاتف الذكي وتابع معنا آخر الأخبار والمستجدات
 
 
 
كاريكاتيرات
 
 
فيديو
 



 

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة يمن برس ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ يمن برس 2006 - 2019 ©